روابط للدخول

نتابع في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع شغف جمهرة واسعة من العراقيين بمتابعة مباريات بطولة كأس العالم في البرازيل رغم اجواء الترقب والتوجس بسبب الوضع الأمني. كما نسلط الضوء على نتائج الاتصالات التي اجراها وفد اتحاد الكرة خلال مشاركته في مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وخاصة جهوده لرفع الحظر عن الملاعب العراقية. ولكن نستهل "المشهد" بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ قرر اتحاد كرة القدم انهاء الدوري الممتاز لهذا الموسم باعلان نادي الشرطة المتصدر بطل الدوري محتفظا بلقب النسخة الماضية. واعتبر الاتحاد اربيل ثانيا وبغداد ثالثا والقوة الجوية رابعا. وسيحق لهذه الفرق المشاركة في البطولات الآسيوية والعربية.
واتُخذ القرار لصعوبة تنقل الفرق ما ادى الى تأجيل عدد من المباريات ولقرب حلول شهر رمضان.

ـ بدأ الاتحاد العربي للكرة الطائرة يوم الجمعة اجتماعات مكتبه التننفيذي في اربيل ايذانا بعودتها الى العراق بعد غياب دام أكثر من خمسة وثلاثين عاما. وجرت اجتماعات المكتب لمدة يوم واحد بسبب الأوضاع الأمنية التي يمر بها البلد. ويضم المكتب التنفيذي في عضويته ممثلي اليمن ولبنان والامارات وتونس والجزائر وليبيا والاردن وفلسطين والكويت الى جانب العراق.

ـ اختتم منتخب الأشبال لكرة القدم معسكره التدريبي في محافظة السليمانية استعدادا للمشاركة في نهائيات آسيا. وخاض المنتخب خلال المعسكر عددا من المباريات التجريبية.
وقال مدرب المنتخب سعد هاشم ان المعسكر استمر خمسة عشر يوما كانت مفيدة من ناحية الإعداد الفني والبدني. وتجري نهائيات آسيا في ىب المقبل في ايران.

ـ رفع المنتخب الوطني بالعاب القوى للمعاقين المشارك في ملتقى تونس الدولي الثامن غلته من الأوسمة في اليوم الثاني من اللقاء الى احدى عشرة ميدالية ملونة بينها اربع ميداليات ذهبية وخمس ميداليات فضية وبرونزيتان. وأشاد رئيس الاتحاد العربي لرياضية ذوي الاحتياجات الخاصة علي حرز الله برياضة المعاقين العراقية منوها بتاريخها الحافل بالانتصارات.

ـ افاد مصدر كروي مطلع ان أمين سر رابطة الرياضيين الرواد خالد هادي هو الأوفر حظا بتولي امانه سر الاتحاد المركزي لكرة القدم. وقال المصدر في تصريح صحفي ان هادي يمتلك ما يؤهلُه لهذا المنصب لا سيما وانه يحمل شهادة اكاديمية وعمل استاذا في كلية التربية الرياضية فضلا عن تمثيله اندية عراقية ومنتخبات وطنية.

ضوء على قضية

رغم أجواء القلق والترقب التي تسود الشارع العراقي جراء التدهور الأمني في محافظات نينوى وصلاح الدين وديالى والانبار فان جمهرة واسعة من العراقيين يتابعون مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم ، باهتمام وشغف لا يقلان عن اهتمامهم وشغفهم بمتابعة اخبار الاوضاع الأمنية الراهنة.

وأكد مواطنون لمراسل المشهد الرياضي احمد الزبيدي انهم "حريصون على متابعة هذه البطولة المهمة التي لا تتكرر الا كل اربعة أعوام " كما قال المواطن عمار محمد.

واعتبر المواطن عبد الرحمن طلال إن "كرة القدم ومبارياتها تمثل متعة كبيرة للمشاهد لا سيما وان نخبة لاعبي كرة القدم في العالم يجتمعون في مكان واحد ولذا هناك حرص واضح على متابعتها ".

في هذا السياق رأى الصحفي الرياضي عدنان لفتة "ان اهمية كرة القدم حول العالم ومساهمتها في نشر السلام بين الشعوب هي ما دفع العراقيين لمتابعة مباريات كأس العالم بهذا الشغف غير مبالين بأية ظروف أمنية".

ولكن استاذ علم النفس الاجتماعي بجامعة صلاح الدين احمد قاسم يؤكد ان "اصرار العراقيين على ترك الاخبار السياسية والأمنية لبعض الوقت ومتابعة مباريات كأس العالم يمثل هروبا مؤقتا من الواقع للتخفيف من حدة الضغط النفسي الذي يعانونه جراء الازمة الأمنية الراهنة".

ويقتصر تمثيل العرب في مونديال البرازيل على منتخب الجزائر ولكن معظم العراقيين يتنافسون في التشجيع لفرق كبرى منها ايطاليا والمانيا وهولندا خاصة بعد ان خروج اسبانيا المفاجئ وفقدانها لقب النسخة الماضية من الدور الاول.

نتائج مشاركة وفد اتحاد الكرة في مؤتمر الفيفا
وعلى هامش المونديال ما زالت تتردد اصداء مشاركة رئيس الاتحاد العراقي في اجتماعات كونغرس الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا والنتائج التي اسفرت عنها هذه المشاركة. إذ اشار مسؤولون في الفيفا الى قرب رفع الحظر عن الملاعب العراقية. كما وافق الفيفا على ان تكون ولاية الهيئة الادارية المنتخبة حديثا لاتحاد الكرة اربع سنوات وليس سنة واحدة. وبذلك أُلغي الاجراء الذي اقترن بقرار المحكمة الدولية لفض النزاعات الرياضية "كاس" حل الدولية الهيئة الادارية السابقة للاتحاد.

وأكد نائب رئيس الاتحاد شرار حيدر لمراسلة المشهد الرياضي ليلى احمد ان الفيفا ابلغ رئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود بمدة الاربع سنوات، وانه لا يعرف إن كان ذلك بتحرك من الاتحاد السابق أم لا. واوضح حيدر ان مدة الأربع سنوات افضل للاتحاد الجديد لأنها تعني قدرا أكبر من الاستقرار للعمل وتحقيق الانسجام بين اعضاء الهيئة الجدد.

وقال اللاعب الدولي السابق غانم عريبي انهم بانتظار عودة رئيس الاتحاد الى العراق لشرح ملابسات ما جرى لافتا الى ان الاتحاد الجديد الصق الكثير من القضايا بالاتحاد السابق.

واشار الصحفي الرياضي هاشم البدري الى ان قرار الفيفا جعل مدة عمل الاتحاد اربع سنوات شكل صدمة لكتلة رئيس الاتحاد السابق ناجح حمود كما لم تدر بخلد اعضاء الهيئة العامة الذي ابدى البعض منهم اعتراضه مستبعدا ان تكون مدة السنة كافية لعمل الاتحاد الجديد في حل مشاكل الكرة العراقية.

الرياضة في العالم
ـ كان تجريد المنتخب الاسباني من لقب بطل العالم وخروجه المبكر من الدور الأول لمونديال البرازيل الحدث الأهم في اليوم السابع لأكبر مهرجان كروي في العالم بعد خسارته بهدفين نظيفين امام تشيلي مساء الأربعاء وقبل ذلك هزيمته الماحقة أمام هولندا بخمسة اهداف مقابل هدف واحد.

ـ سجل العداء الاميركي جاستن غاتلن أفضل رقم في سباق 100 متر هذا العام بفوزه في لقاء غولدن سبايك لألعاب القوى الذي أُقيم في مدينة اوسترافا في الجمهورية التشيكية. وقطع غاتلن البالغ من العمر اثنان وثلاثون عاماما المسافة في زمن بلغ 9.86 ثانية. وبذلك يكون غاتلن صاحب أفضل اربعة ارقام سُجلت هذا العام في سباق 100 متر.

ـ كان البطل السابق في سباقات فورملا ـ 1 للسيارات الالماني شوماخر واعيا اثناء نقله بسرية تامة من المستشفى الفرنسي الذي كان يرقد فيه الى مدينة لوزان السويسرية.

وقالت صحيفة بليك السويسرية ان شوماخر فتح عينيه غالبية الوقت خلال نقله يوم الاثنين الماضي بسيارة اسعاف خاصة في عملية أُحيطت بكتمان شديد. وأكدت الصحيفة ان شوماخر لم يتكلم ولكن يتواصل بهز رأسه. وأُخضع شوماخر الى جراحتين في الرأس إثر تعرضه لحادث خلال ممارسته رياضة التزلج في فرنسا.

ـ أصبح هدف كلنت ديمبسي نجم المنتخب الاميركي في مرمى غانا أسرع هدف يُسجل حتى الآن في مونديال البرازيل حين اودع الكرة في شباك المرمى الغاني بعد مرورو تسع وعشرين ثانية على انطلاق صفارة الحكم. وبذلك يدخل ديمبسي قائمة اللاعبين الأسرع تهديفا في بطولات كأس العالم بكرة القدم، إذ كان هدفه خامس أسرع هدف يُسجل في تاريخ المونديال.
XS
SM
MD
LG