روابط للدخول

مدير شرطة المثنى: الحدود العراقية السعودية آمنة


تناقل مواطنون في المساوة انباء مفادها أن السلطات السعودية فتحت أجزاء من الجدار الفاصل بين السعودية والعراق في منطقة بصية الحدودية، ما يسهل من عبور مجاميع مسلحة الى مناطق الناصرية والسماوة.

اذاعة العراق الحر استوضحت الامر من الشيخ فريق أوفين رئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة فأكد " أن الشريط الحدودي بين العراق والسعودية وخاصة في محافظتنا والذي هو بطول 273كيلومترا تقريباً ممسوك من قطعات اللواء 11 قيادة المنطقة الخامسة شرطة الحدود، وكل ما يشاع عن ازالة الاسلاك الشائكة أو السواتر بيننا وبين السعودية غير صحيح. وقد تم الإطلاع على ذلك من قبلي وبرفقة السيد المحافظ رئيس اللجنة الأمنية العليا"، مستبعدا أي هجوم من قبل السعودية لكنه لم يستبعد خرقاً وصفه "بالمفرد بعجلة واحدة"، ودعا الى وضع كل الحسابات تجنباُ لأي خرق.

الى ذلك أكد اللواء الحقوقي كاظم أبو الهيل مدير شرطة المثنى أن البادية والحدود آمنة تماماُ.
وأضاف "أنني أجزم وحتى هذه اللحظة أن بادية السماوة خالية من داعش وغيره، وهذا لا يعني أننا نركن للآمان، فلدينا إحتياطاتنا، وستكون البادية مقبره لكل من يريد لمحافظتنا وأهلها السوء".

وحول التطوع والقلق من إستغلاله من قبل مليشيات أو ربما لظهور ميلشيات جديدة، شدد عضو مجلس المحافظة أحمد مرزوك الصلال على أن التطوع يكون من خلال القنوات العسكرية والأمنية الرسمية حصراً .
XS
SM
MD
LG