روابط للدخول

نافي بيلاي: ما ترتكبه داعش يكاد يكون جرائم حرب


قالت مفوضة حقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي إن الادلة تظهر ان المسلحين الاسلاميين الذين قتلوا العشرات من الجنود العراقيين إنما ارتكبوا ما يمكن اعتباره جرائم حرب.
بيلاي ادانت ما وصفته بعمليات إعدام لمئات الجنود نفذتها قوات داعش خارج اطار المعارك اضافة الى قتل مدنيين بينهم رجال دين واشخاص يعملون مع الحكومة.
بيلاي قالت إن من الصعب معرفة العدد الحقيقي لاولئك الذين قتلوا بدم بارد ولاحظت ان اغلب عمليات القتل جرت في منطقة تكريت معتبرة انها تكاد تكون جرائم حرب.
XS
SM
MD
LG