روابط للدخول

عراقيون يتابعون مباريات كأس العالم رغم تدهور الأمن


من مباراة الإفتتاح بين البرازيل وكرواتيا

من مباراة الإفتتاح بين البرازيل وكرواتيا

يتابع العديد من العراقيين مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حالياً في البرازيل بشغف وحرص لا يقل عن حرصهم على متابعة اخبار الاوضاع الأمنية الراهنة التي تشهدها محافظات نينوى وصلاح الدين وديالى والانبار، وما تثيره من حالة خوف وترقب في الشارع العراقي.

ويؤكد مواطنون التقتهم اذاعة العراق الحر انهم يحرصون على متابعة منافسات هذه البطولة، ويقول المواطن عمار محمد ان مثل هذه البطولات المهمة لا تتكرر الا بعد اربعة أعوام، فيما يشير المواطن عبد الرحمن طلال ف إن لعبة كرة القدم ومبارياتها تمثل متعة كبيرة للمشاهد، سيما وان نخبة من اللاعبيين النجوم في العالم يجتمعون في مكان واحد يقف وراء حرص العراقيين الواضح على متابعتها.

في هذا السياق يعتقد الصحفي الرياضي عدنان لفتة ان عشق كرة القدم وما تشكله من أهمية في نشر مبادئ السلام بين الشعوب يدفع العراقيين لمتابعة مباريات كأس العالم بهذا المستوى من الشغف ،غير مبالين بأية ظروف أمنية.

غير أن استاذ علم النفس الاجتماعي بجامعة صلاح الدين احمد قاسم يؤكد ان "اصرار العراقيين على ترك الاخبار السياسية والامنية لبعض الوقت ومتابعة مباريات كاس العالم يمثل هروباً مؤقتاً من الواقع للتخفيف من حدة الضغط النفسي الذي يعانوه جراء الازمة الامنية الراهنة.
XS
SM
MD
LG