روابط للدخول

هدوء حذر يسود كركوك


بعد معارك في كركوك اخذت طابع الكر والفر واستمرت لعدة ايام يسود المدينة هدوء مشوب بالحذر. وتشهد منطقة جنوب كركوك حيث ترابط قوات البيشمركه تبادلا لاطلاق النار والهاونات مع المجاميع المسلحة.

واكد امر الفوج الثاني لواء الاول بيشمركه العقيد طالب فاروق: ان كركوك ليست لفئة واحدة انما هي للجميع، لكنها محافظة كردستانية.

في هذه الاثناء اعلن التركمان رفضهم سياسة فرض الامر الواقع، وطالبوا القيادات الكردية باشراك الجميع في القرارات الامنية.

واشار رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي الى ضرورة ان يكون وجود البيشمركه في كركوك مؤقتا، مؤكدا انهم لن يتخلوا عن الخصوصية التركمانية لكركوك.

الكورد من جانبهم رفضوا هذه الاتهامات واعلن القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني احمد العسكري ان هناك دستورا عراقيا والمادة مئة واربعين وان انسحاب الجيش العراقي من المناطق المتنازع عليها اجبر البيشمركه على أخذ مواقع الجيش.

يشار الى ان كركوك تشهد اجراءات عديدة منذ اندلاع الازمة الامنية، إذ تم فرض حظر التجول ليلا كما تم قطع جميع خطوط خدمات الانترنت اضافة الى انتشار واسع للشرطة في جميع انحاء المدينة.
XS
SM
MD
LG