روابط للدخول

ناشط أهوازي: وعود روحاني للأقليات لم تتحقق بعد عام


أحوازيون في مظاهرة

أحوازيون في مظاهرة

يقول ناشط مدني معني بالدفاع عن حقوق الإنسان للشعوب غير الفارسية في إيران، ان الوعود التي قطعها الرئيس الإيراني حسن روحاني بتحسين أحوال مناطقهم المحرومة ومزاولة حرية التعبير وتدريس لغة الأم بعد مرور عام على إنتخابه، لم يتم تنفيذها بعد.
صالح الحميد

صالح الحميد

ويشير صالح الحميد، من منظمة حقوق الإنسان الأهوازية في حديث لاذاعة العراق الحر إلى ان كلمة جريئة إرتجلها شيخ أهوازي أثناء زيارة الرئيس روحاني للعاصمة الأهوازية العام الماضي، قال فيها ان الأهواز فيها الماء والنفط والزراعة ولكن شعبها محروم من كل شيء ولا أحد يسأل عليه، ويضيف الحميد في حديث لإذاعة العراق الحر:

"هذا القول الجريء ما زال يعبر عن الحالة المأساوية التي يعيشها الشعب العربي الأهوازي تحت نظام الملالي الإيراني.. وهو يجسّد الحالة اليوم بالرغم من قيام الرئيس روحاني بتشكيل مكتب خاص معني بشؤون الأقليات، إلى جانب نشر الوعود بالتخفيف عن أحوال هذه المناطق، والأذن بتعليم لغات الأم، إلا ان هذه الوعود لم تنفذ بعد مرور عام على نشرها وتولي روحاني رئاسة البلاد".
XS
SM
MD
LG