روابط للدخول

استنفار امني في اقليم كردستان


احد المصابين في تفجيرات برطلة يرقد في مستشفى باربيل

احد المصابين في تفجيرات برطلة يرقد في مستشفى باربيل

ذكرت مصادر في قوى الامن الداخلي في اقليم كردستان العراق(آسايش) وقوات حرس الاقليم (بيشمركه) ان هذه القوى في حال استنفار بعد تدهور الاوضاع الامنية في الموصل خلال اليومين الماضيين، وبعد ان وصل عدد من جرحى التفجير الانتحاري يوم الجمعة في قرية طير آوا التابعة لناحية برطلة بمحافظة نينوى الى مستشفيات مدينة اربيل لتلقي العلاج.

واشارت المصادر انه تم التأهب والاستنفار لمنع تسلل عناصر الجماعات المصنفة على الارهاب الى مناطق اقليم كردستان، بعد تدهور الاوضاع في الموصل، وقيام الجيش العراقي بعمليات عسكرية في مركز مدينة الموصل.

وكان مستشفى الطوارىء في اربيل استقبل عددا من الذين اصيبوا نتيجة انفجار سيارة مفخخة الجمعة في قرية معظم سكانها من الشبك وخلف الانفجار عددا من القتلى والجرحى.

وزارت اذاعة العراق الحر المستشفى حيث يرقد عدد من الجرحى وابلغ هؤلاء اذاعة العراق الحر عن لحظة وقوع الانفجار والوضع في الموصل واطرافها.

وقال الجريح ميري الذي اصيب بشظية "حوالي الساعة الخامسة والنصف كنا نائمين واستيقضنا على صوت انفجار ولم يكن هناك اي جرحى وما ان تجمع الناس حتى انفجرت سيارة فقتلت وجرحت العديد.

وقال جريح آخر وهو من فريق حماية القرية: مرت سيارة بقربنا رغم منع التجوال فحاولنا وقفها لكننا زادت من سرعتها ثم انفجرت.
ودعا المواطن نجم الى حماية المكون الشبكي في الموصل الذي يتعرض للاستهداف بشكل مستمر واضاف "هؤلاء يستهدفونا لاننا شبك وتركنا التوجه الى الموصل لانهم كانوا يستهدفونا هنا أما الآن فيرسلوا لنا المفخخات، نطلب الحماية.

وكانت مصادر امنية افادت الجمعة بمقتل واصابة 46 مواطنا من الشبك في قرية طير آوا نتيجة تفجيرين انتحاريين استهدفا القرية التابعة لناحية برطلة، شرقي الموصل.
XS
SM
MD
LG