روابط للدخول

بغداد: مشروع المسح الوطني لمكافحة المخدرات


اطلقت الجمعية العراقية لطب الادمان، غير الحكومية، بالتعاون مع وزارة الصحة العراقية وعدد من المنظمات الدولية المعنية المرحلة الاولى من مشروع "المسح الوطني لمكافحة المخدرات"، الذي يتضمن وضع دراسة لواقع تفشي تعاطي المخدرات في العراق لاسيما بين من هم دون الخامسة والعشرين من العمر.

وقال مدير الجمعية الدكتور جواد الديوان في تصريحه لاذاعة العراق الحر "ان المسح يشمل جميع المحافظات وقد تم حتى الآن انجاز 40% من أعمال المسح ضمن المرحلة الاولى للمشروع ، وان العام 2014 سيشهد إعلان النتائج النهائية لمسح نسب الادمان في عموم العراق".

أما ممثل وزارة الصحة في المشروع الدكتور عماد عبد الرزاق فقال "ان عدم إمتلاك الوزارة احصاءات خاصة حول الادمان على المخدرات واعتمادها على المعلومات الواردة من وزارة الداخلية هو احد الاسباب الرئيسة التي دفعت الى دعم القيام بهذا المسح ، الذي سيظهر النسب الحقيقية لاعداد المتعاطين للمواد المخدرة"، مشيرا الى "وجود صعوبة حقيقية في مسألة حصر انواع المخدرات بأعتبار ان العديد من العقاقير الطبية يمكن أن تصنف ضمن المواد المخدرة".

الى ذلك أعربت لجنة الصحة والبيئة في مجلس النواب عن ترحيبها بمشروع مسح المخدرات هذا لأنه "سيسهم في الحد من ظاهرة تعاطي المخدرات التي اصبح انتشارها واضحا خلال الاعوام الاخيرة لاسيما بين الشباب".

وأوضح عضو اللجنة، طبيب الامراض النفسية الدكتور صالح الحسناوي "ان الارقام التي تعلنها وزارة الصحة عن عدد المتعاطين للمخدرات قليلة جدا"، مؤكدا أن "أهمية المسح الوطني لمكافحة المخدرات تكمن في التوصل الى الكيفية الصحيحة للحد من ظاهرة تعاطي المخدرات".
XS
SM
MD
LG