روابط للدخول

السليمانية: دعوات لحماية الحيوانات البرية


المتاجرة بالحيوزانات البرية

المتاجرة بالحيوزانات البرية

دعا ناشطون مدنيون في منطقة ﮔرميان بالسليمانية السلطات المعنية في حكومة اقليم كوردستان العراق الى تكثيف جهودها لحماية الحيوانات البرية التي تزايدت اعدادها بشكل واضح في جبال وسهول الاقليم، خلال السنوات القليلة الماضية بعد منع الحكومة عمليات الصيد الجائر.

عضو منظمة (اصداء) لحماية البيئة والحياة البرية ابراهيم محمد اشار في تصريحه لاذاعة العراق الحر الى ان عدد الحيوانات البرية تزايد في منطقة ﮔرميان وباتت تشاهد قرب المزارع والاماكن السياحية، لكنه حذر من محاولة البعض صيد هذه الحيوانات والمتاجرة بها.

واضاف ابراهيم محمد "انه على الرغم من تزايد عدد الحيوانات البرية في منطقة ﮔرميان إلاّ انه ما زالت هناك مخاطر تهددها في مقدمها استمرار بعض الاشخاص من ذوي النفوذ الحكومي والحزبي يقومون بصيد الحيوانات والمتاجرة بها وهؤلاء للاسف لايطالهم العقاب ولاتطبق عليهم القوانين فضلا عن مخاطر الالغام والجفاف وقلة المياه التي تحتاجها الحيوانات البرية. اعتقد ان الحكومة تتحمل مسؤولية حماية هذه الحيوانات وبناء المحميات لها".

مدير شرطة الغابات في منطقة ﮔرميان شوان محمد اشار الى "ان العقوبات والغرامات التي تفرض على الصيادين غير رادعة، ويجب تشديدها لمنع عمليات الصيد ومنح هذه الحيوانات مساحات اكبر للتكاثر".

واضاف قوله "دورياتنا تقوم باستمرار بمراقبة مناطق وجود الحيوانات البرية بغية حمايتها ومنع عمليات الصيد واعتقال المخالفين. وتم خلال الاشهر الاربعة الاولى من هذا العام اعتقال 140 صيادا ومصادرة الادوات المستخدمة في الصيد، وتم تحرير عشرات الحيوانات الاسيرة، وتقديم المتجاوزين الى القضاء ليتم محاكمتهم لكن هؤلاء للاسف لايتم محاسبتهم بشكل رادع يضمن عدم تكرارهم صيد الحيوانات، الشيء المفرح اننا نرصد خلال جولاتنا انواع نادرة من الحيوانات البرية بدأت تظهر في منطقة ﮔرميان كانت قد اختفت منذ عقود".

احد المزارعين اشار الى ان الحيوانات البرية بدأت تامن للمزارعين وتضع صغارها بالقرب من مزارعهم واحيانا بين الادغال والحشائش داخل المزارع.

واضاف قوله "لم نشاهد منذ سنوات هذ العدد من الحيوانات البرية، فهي تتجول قرب مزارعنا وتضع صغارها فيه، شيء جميل ان توجد علاقة ودية بين الانسان والحيوان. اتمنى من المزارعين الاعتناء بصغار هذه الحيوانات والحذر عند الحصاد لكي لا تتسبب حاصداتهم بقتل صغارها، وضرورة التبليغ عن الصيادين الجشعين".

يشارالى حكومة اقليم كوردستان العراق اصدرت قبل سنوات قانونا يمنع الصيد وأستحدثت مديرية شرطة الغابات التي اوكلت اليها مهمة حماية البيئة والحيوانات البرية ما اسهم بشكل كبير في اعادة الحياة البرية الى سابق عهدها.
XS
SM
MD
LG