روابط للدخول

زارت محافظة دهوك لجنة تضم ستة من نواب برلمان الاقليم لمتابعة قضية الفتاة القاصر (دنيا) التي قتلت قبل ايام على يد زوجها في ناحية كلكجي التابعة لقضاء شيخان جنوب شرق دهوك واثار الحادث ضجة اعلامية في عموم الاقليم .

وقالت فيان عباس عضوة اللجنة "قمنا بزيارة الى محافظة دهوك للوقوف على حيثيات هذه القضية التي اتخذت بعدا جماهيريا وتضم لجنتنا اعضاء من ست لجان برلمانية وهي لجنة الثقافة ولجنة المراة ولجنة الاوقاف ولجنة الداخلية ولجنة حقوق الانسان اضافة الى مندوب من مديرية شرطة دهوك"

واوضحت فيان عباس ان الهدف من الزيارة هو "الوقوف على تفاصيل هذه القضية والالتقاء باطرافها من اهل الفتاة واهل الجاني. كما التقينا بمحافظ دهوك ومدير شرطة دهوك ومديرية مكافحة العنف ضد المرأة في دهوك، وذلك بغية الخروج بنتاج سنقوم بصياغيتها على شكل تقرير سنقدمه للبرلمان الذي سيخصص جلسة لمناقشة هذا الامر للخروج بقرارات من شأنها الحد من ارتكاب مثل هذه الجرائم".

ناظم كبير عضو لجنة الامن والداخلية في برلمان اقليم كردستان واحد اعضاء هذه اللجة التي زارت دهوك قال لاذاعة العراق الحر " خلال متابعتنا ولقائنا مع الاجهزة الامنية في دهوك وجدنا ان التحقيق في هذه القضية يسير بشكل اعتيادي والتحقيق مازال مستمرا والاجراءات التي قامت بها هذه الاجهزة كلها اجراءات صحيحة وقانونية".

واوضح كبير "ان الجاني مازل فارا ومجهول المكان وتعمل الاجهزة الامنية كل ما لديها للامساك به وتقديمه الى العدالة لياخذ جزاءه العادل".

الدكتور سامي جلال مدير مكافحة العنف ضد المرأة في محافظة دهوك قال "صدرت قرارات قاضي التحقيق بالقبض على زوج المجني عليها وكذلك صدر القرار بالقبض على والد الفتاة"، مشيرا الى ان هنالك قضية ثانية مستقلة عن قضية قتل الفتاة وهي قضية "تزويج الفتاة والجانون هم والد الفتاة ورجل الدين"

واوضح جلال ان القوانين المتبعة في معالجة مثل هذه القضايا هي قوانين العقوبات العراقي الذي بحاجة الى تعديلات.

وبخصوص ما ورد عن قيام الجاني بتشوية جثة الفتاة قال مدير مكافحة العنف ضد المرأة في دهوك "اثبت الطب العدلي ان الفتاة تم قتلها باستخدام عشرة اطلاقات نارية صوبت اليها عن قرب ما ادى الى حدوث تشوهات في جسدها".

يذكر ان قضية الفتاة القاصر (دنيا) قد اتخذت بعدا واسعا واصبحت قضية رأي عام الامر الذي جعل البرلمان الكردستاني يتدخل بارسال هذه اللجنة لتهيئة تقرير عن ملابسات القضية لمناقشتها في جلسة خاصة يعقدها البرلمان بهذا الخصوص .
XS
SM
MD
LG