روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: نائبة عن الإتحاد الوطني تنتقد قرار أربيل بيع النفط


تنقل صحيفة "هاولاتي" عن عضوة البرلمان الكردستاني بيكرد طالباني انتقادها قرار بيع النفط، واشارت الى ان حكومة اقليم كردستان الحالية هي حكومة تصريف اعمال، وليس من حقها اصدار مثل هذه القرارات، واضافت الصحيفة انه بحسب القانون فان انتخاب رئاسة البرلمان في 29 نيسان الماضي يعني تحول الحكومة الى حكومة تصريف اعمال، وانه ليس من حقها اصدار اي قرارات مالية وادارية جديدة. واضافت الصحيفة ان البرلمان الكردستاني لم يصدر لحد الان اي قرار يحدد صلاحيات حكومة تصريف الاعمال في الاقليم، ولكن الامر يجري بحسب الاعراف الدولية.

صحيفة "كوردستاني نوي" نقلت عن جوان احسان عضوة قيادة الاتحاد الوطني قولها ان حزبها يرحب بتشكيل التحالفات مع القوى السياسة من اجل تشكيل مجلس محافظة السليمانية لان ظروف المرحلة الراهنة تتطلب الإبتعاد عن الصراعات والخلافات السياسية من اجل خدمة المحافظة ومواطنيها، فيما نقلت الصحيفة عن عبد الوهاب علي المتحدث باسم قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني في السليمانية قوله ان اي طرف في السليمانية لم يحصل على الاغلبية، وان من الضروري ان يلجأ الجميع الى التحالفات السياسية، واضاف ان حزبه يرحب بتشكيل التحالفات.

وفي خبر اخر ذكرت الصحيفة ان البرلمان الكردستاني يستضيف اليوم الاربعاء رئيس حكومة الاقليم وعدد من وزراء حكومته لشرح اسباب الازمة المالية والمشاكل الاقتصادية التي يواجهها الاقليم، ونقلت الصحيفة عن مريم صمد عضوة البرلمان قولها انه من المقرر ان يقدم رئيس الحكومة توضيحات حول التقرير الذي اعدته الجنة المالية والاقتصادية ولجنة الصناعة والطاقة في البرلمان وتوضيح اسباب الازمة المالية والاقتصادية التي يعانيها الاقليم منذ اشهر، واضافت ان اي قرار او توصية لن يصدر عن هذا الاجتماع، ولكن اللجنتين سوف تستمران في عملهما من اجل طرح الحلول والمعالجات لهذه المشاكل لمساعدة المسؤولين في الحكومة الجديدة على تجاوزها.

صحيفة "وشه" كتبت ان التحركات الدبلوماسية للقادة الكرد تساهم في تعزيز مصالح الكرد، واضافت الصحيفة ان رئيس الاقليم مسعود بارزاني قام خلال الاسبوع الماضي بجولة دبلوماسية الى كل من فرنسا وايطاليا والفاتيكان، كما قام نيجرفان بارزاني رئيس الحكومة بزيارة الى بريطانيا، وشارك كلاهما في مباحثات مع كبار المسؤولين في هذه البلدان، واضافت الصحيفة وان مثل هذه الزيارات تبرهن على ان الكرد اصبحوا طرفاً يحسب له الحساب في المعادلات السياسية الدولية.

وتنقل الصحيفة في خبر اخر عن وزير الهجرة والمهجرين ديندار دوسكي قوله ان رئيس الوزراء نوري المالكي لا يرغب بحل المشاكل العالقة مع اقليم كردستان ولذا فان افضل قرار اتخذته حكومة الاقليم كان تصدير النفط دون موافقة بغداد ومعالجة مشاكلها المالية، واضاف دوسكي ان الوزراء الكرد في بغداد طلبوا من المالكي التباحث معهم حول حل المشاكل المختلفة بين اربيل وبغداد لكنه رفض هذا الطلب وابدى عدم استعداده للجلوس معنا والتباحث، واضاف اذا ما اصرت حكومة بغداد على رفع شكوى ضد الاقلم لتصديره النفط فان الوزراء الكرد سينسحبون من الحكومة العراقية.
XS
SM
MD
LG