روابط للدخول

مفوضية الانتخابات تعلن نتائج انتخابات مجلس محافظات الاقليم


اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق الخميس نتائج انتخابات مجالس محافظات اقليم كردستان العراق الثلاث: اربيل، والسليمانية ودهوك التي جرت في 30 نيسان المنصرم.

وقالت المفوضية ان ائتلافا واحدا و18 كيانا سياسيا من الاطراف الكردية مع مجموعة من الكيانات التركمانية والمسيحية والارمنية، شاركت في هذه الانتخابات للتنافس على 90 مقعدا بواقع 32 مقعدا في السليمانية احدها للمسيحيين و30 في اربيل ثلاثة منها للتركمان واثنين للمسيحيين و28 في دهوك منها 3 للمسيحيين والارمن.

وقال كاطع الزوبعي نائب رئيس مجلس المفوضية ان الحزب الديمقراطي الكردستاني حصل على 12 مقعدا في اربيل وستة مقاعد للاتحاد الوطني الكردستاني واربعة لحركة تغيير فيما حصلت الجماعة الاسلامية على مقعدين وحول كل من الاتحاد الاسلامي والجبهة التركمانية وقائمة اربيل التركمانية والحركة الديمقراطية التركمانية والمجلس الشعبي الكلداني السرياني وكيان شلاما على مقعد واحد لكل منهم.

فيما اظهرت نتائج السليمانية فوز حركة تغيير ب12 مقعدا والاتحاد الوطني الكردستاني ب11 مقعدا والحزب الديمقراطي الكردستاني بثلاثة مقاعد وذهب مقعدان الى الاتحاد الاسلامي بينما حصل كل من الجماعة الاسلامية والتحالف الوطني الكردستاني وقائمة الرافدين المسيحية على مقعد واحد لكل منهم.

واشار الزوبعي الى ان نتائج دهوك اظهرت فوز الحزب الديمقراطي الكردستاني بـ19مقعدا والاتحاد الاسلامي بثلاثة مقاعد فيما حصل الاتحاد الوطني الكردستاني على مقعدين والتغيير وقائمة الرافدين والمجلس الشعبي الكلداني السرياني والمرشح الارمني على مقعد لكل منهم.

وقال الزوبعي لم تقدم اية شكوى في اربيل بينما تلقينا 72 من السليمانية حول التصويت العام و11 حول التصويت الخاص وفي دهوك كانت هناك اربعة شكاوى حول التصويت الخاص وصنفت الشكاوى من قبل مجلس المفوضين بـ67 شكوى صفراء و20 خضراء ولم تصنف اي شكوى حمراء.
وحضر وفد من بعثة الامم المتحدة في العراق مراسيم اعلان نتائج انتخابات مجالس محافظات الاقليم، بينهم امير اريان كبير مستشاري وخبراء الامم المتحدة الذي اشاد بدور المفوضية العليا للانتخابات في اجراء هذه الانتخابات بنجاح وقال : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات اجرت الانتخابات سواء لمجلس النواب العراقي او لمجالس المحافظات بمهنية ونضوج عالي، لذا على الكيانات والمرشحين الذين خسروا الانتخابات ولم يحصلوا على نسبة الاصوات التي تؤهلهم للفوز اللجوء الى الطرق القانونية وهي تقديم الطعون لدى المحاكم.

ويرى مراقبون ان نتائج اانتخابات مجالس محافظات اقليم كردستان العراق خلقت نوعا من التنوع وبروز كيانات سياسية جديدة داخل هذه المجالس على غرار برلمان الاقليم، وبهذا الصدد قال المحلل السياسي الكردي جرجيس كولي زادة لاذاعة العراق الحر : ابرز ما لاحظناه في هذه النتائج ان التنوع الحزبي بدأ يزداد درجاته ومساحته في انتخابات اقليم كردستان وبدأت الكيانات السياسية في الزيادة في مجالس المحافظات في اربيل والسليمانية مع بقاء الحزب الديمقراطي الكردستاني في المقدمة في دهوك.

يذكر ان انتخابات مجالس المحافظات في اقليم كردستان لم تجر منذ تسعة اعوام، بعد ان جرت عام 2005 مع الدورة الاولى لانتخابات مجلس النواب العراقي بعد سقوط النظام العراقي السابق في 2003.
XS
SM
MD
LG