روابط للدخول

وفد ديني للاطلاع على آثار مسيحية في النجف


وفد ديوان الوقف المسيحي يتفحص موقعاً أثرياً في النجف

وفد ديوان الوقف المسيحي يتفحص موقعاً أثرياً في النجف

أعلن ديوان الوقف المسيحي عن استعداده للتعاون مع حكومة النجف المحلية في إعادة تاهيل عدد من المواقع الاثرية الموجودة في المحافظة والتي ترتبط بالديانة المسيحية تاريخياً.

وجاء الإعلان خلال زيارة وفد من الديوان الى المحافظة (الاحد) لتفقد تلك المواقع، وقال ممثل شوؤن المسيحيين في العراق نبيل طلعت في حديث لاذاعة العراق الحر ان الزيارة جاءت لبحث سبل تطوير تلك المواقع بالتنسيق مع حكومة النجف المحلية ووزارة السياحة والاثار وجعلها مواقع استقطاب للسياح المسيحيين من جميع انحاء العالم.

كما بيّن طلعت ان الهدف من هذه المبادرة هو تعزيز روح الاخوة والسلام بين ابناء البلد الواحد وعكس صورة للعالم اجمع ان ارض العراق لجميع العراقيين بغض النظر عن انتماءاتهم، كاشفا عن زيارة اوسع ستتم في حزيران المقبل يقوم بها وفد مسيحي من العراق والفاتيكان.

الى ذلك قال ممثل منظمة (فكر للتغيير) الشبابية احمد القزويني ان الزيارة تحققت عبر جهود وإتصالات بذلتها المنظمة بين ديوان الوقف المسيحي ومفتشية اثار النجف والحكومة المحلية، مشيراً في حديث لاذاعة العراق الحر ان هدف المنظمة يتمثل في نشر روح السلام والتعايش السلمي بين جميع الطوائف عبر مبادرة ترميم احد الاديرة في مدينة النجف.

وكان الاختيار قد وقع على دير عبد المسيح الغساني في جنوب شرق المحافظة، ويذكر مدير مفتشية اثار النجف أمين شمسه ان عمر هذا الدير يعود الى عام 632 ميلادية في زمن دولة المناذرة.

وهذا الدير واحد من اكثر من 30 موقعاً اثارياً مسيحياً في المحافظة، تم اكتشاف 10 منها عن طريق البعثات الاستكشافية الاميركية والالمانية، فيما تم التنقيب في اثنين آخرين منها من قبل دائرة مفتشية اثار النجف في الفترة بين عامي 2007 و 2011.

XS
SM
MD
LG