روابط للدخول

اكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إلانتهاء من عمليات العد والفرز لاوراق الاقتراع العام للانتخابات النيابية 2014.

وقالت عضوة مجلس المفوضين كولشان كمال في تصريح ادلت به لاذاعة العراق الحر "ان المفوضية ستعلن النتائج الرسمية للانتخابات النيابية مطلع الاسبوع المقبل عقب تدقيق جميع الشكاوى التي وردت اليها من ممثلي الكتل السياسية والتي تجاوز عددها 1940 شكوى".

الى ذلك اكد الخبير في الشأن الانتخابي عز الدين المحمدي "ان تاخر اعلان نتائج الانتخابات التي جرت في 30 نيسان 2014 امر طبيعي مع وجود هذا العدد من الشكاوى"، داعيا في الوقت ذاته مفوضية الانتخابات الى "القيام باعلان جزئي للنتائج تحسبا لاتهامها من قبل بعض الكتل السياسية بالتلاعب بالنتائج النهائية".

أما سكرتير منظمة (تموز) المدنية لمراقبة الانتخابات علي الدجيلي فقد دعا مفوضية الانتخابات الى ان "تكون اكثر انفتاحا مع مراقبي الكيانات السياسية، الذين اكدوا رصدهم للكثير من السلبيات، التي رافقت عمليات العد والفرز لأوراق الاقتراع العام"، مؤكدا "ان المفوضية منعت بعض المراقبين من تدقيق عدد من الوثائق الانتخابية".

يشار الى أن الانتخابات النيابية 2014 هي الثالثة التي تجرى في العراق منذ العام 2003 وهي الاولى التي تجرى بعد انسحاب القوات الامريكية من العراق نهاية 2011.
XS
SM
MD
LG