روابط للدخول

مراقبو كيانات يتهمون مراكز للعد والفرز بعدم الشفافية


البصرة:مركز للعد والفرز (من الارشيف)

البصرة:مركز للعد والفرز (من الارشيف)

تصاعدت وتيرة الانتقادات الموجهة من مراقبي بعض الكتل السياسية لعمل مراكز للعد والفرز التابعة للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، إذ أكد هؤلاء خلال تصريحات ادلوا بها لاذاعة العراق الحر رصدهم "حالات خلل رافقت عمل موظفي تلك المراكز".

وقال باسم عبد النبي وهو مراقب لأحدى الكتل السياسية "ان الشفافية غير مكتملة في عمليات عد وفرز الاصوات. وإن هذا الامر قد يخلق إمكانية للتلاعب في نتائج الانتخابات".

غير أن حافظ عبد الله وهو احد موظفي العد والفرز استبعد وجود أية امكانية في الاساس لان يكون هناك تلاعب بنتائج الانتخابات اثناء عمليات العد والفرز، لأنها تخضع لاكثر من مطابقة وتدقيق قبل ادخال البيانات الخاصة الى حواسيب المفوضية.

الى ذلك أعرب مسؤول شعبة الكيانات السياسية في مكتب انتخابات بغداد الرصافة رعد ناصر عن استغرابه "من اتهامات مراقبي بعض الكتل السياسية لموظفي العد والفرز بعدم الشفافية والتلاعب"، مؤكدا ان "عمل هؤلاء الموظفين شفاف ولا يخضعون لتأثير اية جهة او أحد".
XS
SM
MD
LG