روابط للدخول

فيفا يتوعد اتحاد الكرة العراقي إذا لم يلتزم بموعد الانتخابات


نتابع في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اجراء انتخابات اتحاد الكرة العراقي المنحل في نهاية ايار الحالي وتحذيره من العواقب التي قد تترتب على عدم الالتزام بهذا الموعد. ونتابع كذلك اول سباق من نوعه تشهده محافظة الديوانية لاستعراض السيارات الحر أو ما يُسمى محليا بالتفحيط بمشاركة عشرات المتسابقين، لكننا نستهل "المشهد" بهذا الشريط من الأخبار المحلية.

ـ أكد اتحاد الكرة المنحل تلقيه إشعارا رسميا من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بتحديد يوم الحادي والثلاثين من ايار الحالي موعدا لانتخابات الاتحاد الجديدة. وقال امين سر الاتحاد المنحل طارق أحمد ان قرار الفيفا ملزم ونهائي.

وكانت المحكمة الدولية لفض النزاعات الرياضية "كاس" الغت انتخابات حزيران 2011 لحدوث مخالفات. وسيكون موضوع الانتخابات الجديدة محور حلقتنا بعد شريط الأخبار.
ـ انطلقت في الثامن من ايار الحالي نزالات المصارعة في نهائيات آسيا للناشئين التي تستضيفها العاصمة التايلاندية بانكوك.

وتشكل النهائيات محطة تأهيل الى نهائيات اولمبياد الشباب الذي يُقام في الصين عام 2015.

وتشارك في نهائيات بانكوك فرق قوية من ايران واوزبكستان وكازخستان ولكن المدربين العراقيين اعربوا عن تفاؤلهم باحراز المصارعين العراقيين نتائج طيبة رغم شدة المنافسة مع عدد من خيرة ابطال آسيا.

ـ يشارك المنتخب الوطني لأشبال العراق بالمبارزة في منافسات البطولة الدولية للنادي العربي التي تستمر حتى العاشر من ايار في الكويت.

ويضم المنتخب العراقي خمسة مبارزين اشبال كان اختيارهم على أساس القدرات والمستوى. وسيقابل المبارزون العراقيون الأشبال منافسين من أندية لها حضورها آسيويا.

ـ تجري في مدينة تبريز الايرانية خلال الفترة من 2 الى 14 حزيران المقبل تصفيات آسيا المؤهلة الى نهائيات كأس العالم للشباب بكرة اليد.

وقال اتحاد كرة اليد العراقي ان اثني عشر منتخبا تشارك في التصفيات هي العراق وايران واليابان وكوريا الجنوبية وسوريا والبحرين وجزيرة مكاو واوزبكستان وقطر وعُمان والكويت والعربية السعودية.
وتتأهل اربعة منتخبات الى النهائيات العالمية بعد تقسيم المنتخبات المشاركة الى مجموعتين.

ـ اعتبر اتحاد الكرة العراقي ان مشاركة المنتخب الأولمبي في بطولة النكبة المقرر اقامتها في فلسطين خلال ايار الحالي في حكم الملغاة. وعزا الاتحاد ذلك لتعذر حصول اعضاء المنتخب على تأشيرات الدخول رغم اقتراب موعد البطولة التي ستجري مبارياتها في العاشر من ايار.

ضوء على قضية

قرر الاتحادُ الدولي لكرةِ القدم "فيفا" إجراءَ انتخاباتِ إتحادِ الكرةِ العراقي في الحادي والثلاثين من ايار محذرا في رسالةٍ رسميةٍ ارسلها للاتحاد العراقي المنحل من مغبةِ عدم ِ اجراءِ الانتخاباتِ في موعدِها المحدد.

واكد الامينُ العام ُ المساعدُ في الاتحادِ المنحل كامل زغير أن الاتحادَ الدولي شدد على ضرورةِ اقامةِ الانتخاباتِ في موعدِها المحدد وإلا فان الامورَ تتجه صوبَ تشكيل ِ هيئةٍ مؤقتة مع فرض ِ عقوباتٍ إداريةٍ بحق ِ الاعضاءِ الذين سيعرقلون إقامة َ الانتخابات.

من جانبه دعا رئيسُ الاتحاد السابق حسين سعيد في حديث ٍ خاص للمشهد الرياضي كلا من اللجنةِ الاولمبية ووزارةِ الشبابِ والرياضة الى اخذِ دورِهما في تسهيل ِ اجراءِ الانتخابات.

وحث سعيد جميعَ الاطرافِ على احترام ِ قرار ِ الفيفا اجراءَ الانتخاباتِ في موعدِها المحدد وعدمَ تـأجيلِها لأي ِسببٍ كان.

ويرى كثيرُ من المتابعين للشأن ِ الكروي أن على الاتحادِ العراقي اجراء َ الانتخاباتِ والانتهاءَ من هذا الملفِ الشائك من اجل ِ التفرغ ِ لقضايا أكثر أهمية ً منها استحقاقاتُ المنتخباتِ العراقيةِ المقبلة التي في مقدمتها بطولة أُمم ِآسيا فضلا عن بطولاتٍ اخرى مهمة للفئاتِ العمرية.
ويرى عضو اتحادِ الصحافةِ الرياضية الصحفي عدنان لفتة أن قرارَ الفيفا هذا قطع الطريقَ على كل ِ مؤيدي اقامةِ هيئةٍ مؤقتة لاتحادِ الكرة لافتا الى ان اجراءَ الانتخاباتِ في موعدِها بات امرا محسوما.

جدير ذكرُهُ أن الاتحادَ العراقيَ للكرة المنحل سبق وان أجل انتخاباتِه اكثر َ من مرة كان اخرها بسبب قربِها من انتخاباتِ المجلس ِ التشريعي الامرُ الذي جعل اجراءها متعذرا ما دفع الاتحادَ الدولي الى تأجيلها حتى نهايةِ الشهر الجاري كموعدٍ أخير.

من المحافظات
شهدت ساحة كورنيش الديوانية مركز محافظة القادسية سباقا هو الأول من نوعه في المحافظة لاستعراض السيارت الحر أو ما يُسمى محليا "التفحيط" بمشاركة اكثر من 70 متسابقا ، بحسب ما تحدث منظم السباق احمد علي.

وقال حكم السباق احمد عبد الكريم لمراسل المشهد الرياضي احمد الصباغ ان قوانين التحكيم الخاصة بالسباق معتمدة من متابعة السباقات العالمية ومواقع الانترنت وعلى اساس يكون اختيار الفائز الاول.

عدد من الشباب المشاركين في السابق عبروا عن فرحهم الكبير للمشاركه بهكذا مسابقات متمنين النهوض بها وتقديم الدعم لها وخاصة توفير ساحات خاصة ومضامير للتمرين.

يذكر ان الجهة القائمة على السباق سعت في وقت سابق لاستحصال موافقات رسمية لاعتماد هكذا سباقات وتوفير ساحات خاصة بها وتقديم الدعم لها بحسب عدد من القائمين عليها.

الرياضة في العالم
ـ واصل المنتخب البرازيلي تقدمه على لائحة التصنيف العالمي الذي يصدره دوريا الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا". وارتقفت البرازيل الى المركز الرابع في تصنيف الفيفا الجديد الذي أُعلن الخميس.

واحتفظت اسبانيا بطلة العالم واوروبا بالصدارة امام المانيا تليها البرتغال. وتراجعت منتخبات كولومبيا الخامسة والاوروغواي السادسة والارجنتين السابعة جميعها مرتبة واحدة عن التصنيف السابق.

عربيا احتفظت مصر بالصدارة في المركز الرابع والعشرين متقدمة بفارق مرتبة واحدة على الجزائر.

ـ توفيت لاعبة التنس البريطانية ايلينا بالتاتشا المصنفة الأولى سابقا في بريطانيا عن ثلاثين عاما بعد صراع مع سرطان الكبد لم يمهلها طويلا.

وكان الأطباء أكدوا اصابة بالتاتشا بالسرطان في كانون الثاني الماضي بعد شهرين على اعتزالها اللعبة وبعد اسابيع قليلة على زواجها من مدربها نينو سفرينو.

ونعي الوسط الرياضي وفاة بالتاتشا ذات الأصل الاوكراني التي كانت افضل لاعبة تنس بريطانية خلال السنوات الثلاث الأخيرة قبل اعتزالها.

ـ فاز الملاكم الاميركي فلويد مايوذر على الارجنتيني ماركوس ميدانا في نزال لتوحيد لقبين عالميين في الوزن المتوسط.

وبعد نزال مثير استمر اثنتي عشرة جولة كاملة أعلن الحكام فوز مايوذر ليضيف الى لقب المجلس العالمي الذي يحمله لقب الرابطة العالمية الذي انتزعه من ميدانا.

ورفع مايوذر الفائز بلقب بطولة العالم في خمسة اوزان مختلفة رصيده الى ستة واربعين فوزا دون أي هزيمة.

ـ سُرق في لندن زوج حذاء للعداء الجامايكي يوسين بولت الفائز بست ميداليات ذهبية اولمبية وبطولة العالم في سباق 100 متر.

ولجأ بولت الى حسابه على تويتر لمناشدة اللصوص اعادة الحذاء الذي يحمل توقيعه وكان محفوظا في منزل جنوبي لندن حين وقعت السرقة اواخر نيسان الماضي مع صورة فوتوغرافية لأسرع رجل في العالم. وتُقدر قيمة الحذاء والصورة بنحو 34 الف دولار.

وكان بولت فاز بثلاث ميداليات ذهبية في كل من اولمبياد بكين ولندن بالاضافة الى بطولة العالم.

ـ حذر البابا فرنسيس من ان المال يهدد بإفساد كرة القدم ودعا الى الدفاع عن شرف الرياضة وكرامتها. وقال البابا فرنسيس خلال استقباله لاعبي فريقي فيورنتينا ونابولي في الفاتيكان قبل مباراتهما النهائية على كأس ايطاليا "ان كرة القدم تجارة كبيرة الآن بسبب الاعلان والتلفزيون وغير ذلك ولكن العامل المادي يجب ألا يطغي على الروح الرياضية لأنه يهدد بتلويث كل شيء". وأكد البابا ان مسؤولية كبيرة تقع على عاتق لاعبي كرة القدم لأن اليافعين ينظرون اليهم كمثال يُقتدى.
XS
SM
MD
LG