روابط للدخول

70% من التبادل التجاري بين العراق وتركيا لاقليم كردستان


رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ووزير الخارجية التركي أحمد داودأوغلو في أربيل

رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ووزير الخارجية التركي أحمد داودأوغلو في أربيل

تذكر تقارير اقتصادية صحفية ان اقليم كردستان العراق استحوذ على 70% من مجمل حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا. وتشير التقارير الى ان حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ نحو 12 مليار دولار عام 2013، وكانت حصة إقليم كردستان منه نحو ثمانية مليارات دولار.

ويقول رئيس الاكاديمية المالية والمصرفية باقليم كردستان حسين الجاف في حديث لاذاعة العراق الحر ان السبب في ذلك يرجع الى ان القوانين التجارية المتبعة في اقليم كردستان العراق تسهل حركة التجارة أكثر من القوانين المتبعة في بقية أنحاء البلاد.
لكن استاذ الاقتصاد في الجامعة المستنصرية نبيل العذاري يرجع السبب الى تحسن العلاقات السياسية بين اربيل وانقرة، فضلاً عن فتح شركات تركية مكاتب تجارية لها داخل الاقليم للتجارة المباشرة.

ويرى رئيس مركز رجال الاعمال العراقيين غير الحكومي حميد العقابي أن السبب الرئيس في ارتفاع حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا عموما وبين اقليم كردستان والاخيرة على وجه الخصوص يتمثل في الظروف التي تعيشها الصناعة العراقية المعطلة، اضافة الى حالة الاستقرار السياسي والامني التي يتمتع بها الاقليم ما جعله ارضاً خصبة للاستثمار، فضلاً عن سهولة النقل بين البلدين الذي يعتبر من عوامل نجاح التجارة.

يشار الى ان حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا وصل في عام 2010 إلى 10 مليارات دولار. وتشير التقارير الصحفية الى سعي العراق لزيادة حجم تبادله التجاري مع تركيا إلى 20 مليار دولار سنويا خلال السنوات الخمس المقبلة، بعد رفع العقوبات الاقتصادية التي كانت مفروضة عليه بموجب الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة.
XS
SM
MD
LG