روابط للدخول

بصريون: اعلان البعض ارقاما عن نتيجة التصويت ارباك للشارع العراقي


أجمع مواطنون بصريون على ان اعلان بعض الاطراف السياسية ما يسمى بالنتائج الاولية الانتخابات البرلمانية يترك آثارا سلبية على الشارع العراقي، مطالبين المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بضرورة فرض صمت اعلامي على اعلان نتائج غير مؤكدة، والانتظار لحين اعلان نتائج الانتخابات بشكل رسمي.

وقال المواطن حيدر الحلفي ان ما ينشر اليوم من ارقام اولية للانتخابات البرلمانية يشتت ذهن المواطن ويزيد من حال الاحتقان في الشارع العراقي.

بينما قال المواطن سعد المالكي ان اعلان النتائج بهذه الصورة وهي غير مؤكدة يترك اثرا سلبيا على المواطنين ولا يخدم اي طرف من الاطراف التي تنافست في الانتخابات.

ويرى المواطن ايهاب غالب ان المفوضية المستقلة للانتخابات مدعوة لاتخاذ التدابير من اجل فرض صمت اعلامي لحين اعلان النتائج رسميا، مشيرا الى ان الاعلان عن نتائج الانتخابات في هذا الوقت يشير ربما الى حالات تزوير على حد قوله.

وقال المواطن علاء عبد الحسين "ان كل حزب بما لديه فرح، وان ما ينشر هو للتشويش على المواطن وان العراقيين ينتظرون بشغف النتائج النهائية الرسمية للانتخابات البرلمانية".

ويرى المواطن صفاء جاسم "ان العراقيين لن تنتهي بهم المراحل المتعبة حيث بدأت الدعايات الانتخابية ومن ثم الانتخابات ومن ثم النتائج الاولية وسيأتي الوقت الذي يلتهون بتشكيل الحكومة، وهكذا في الوقت الذي يريد المواطن الخدمات وهذه لم تحصل".
XS
SM
MD
LG