روابط للدخول

إستياء من تأجيل إنتخابات الإتحاد العراقي لكرة القدم


مقر الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم ببغداد

مقر الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم ببغداد

أثار قرار تأجيل انتخابات الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم المنحل للمرة الثالثة ردود فعل لدى عدد من اعضاء هيئته الادارية الذين بدوا مستائين وحذروا من أن العراق قد يتعرض لعقوبات من قبل الاتحادين الدولي والاسيوي للعبة بسبب هذا القرار.

واتهم نائب رئيس الاتحاد عبد الخالق مسعود في حديث لاذاعة العراق الحر شخصيات لم يسمها "بالسعي لالغاء الانتخابات بهدف تحقيق مكاسب شخصية على حساب سمعة الكرة العراقية"، على حد قوله.

الى ذلك دعا امين سر اتحاد الصحافة الرياضية عمار طاهر اللجنة الاولمبية العراقية ووزارة الشباب والرياضة الى تدارك الموقف وتشكيل خلية ازمة تقود وساطة بين اعضاء الاتحاد لتوحيد صفهم ومن ثم ارسال وفد للاتحادين الاسيوي والدولي لتوضيح الامور العالقة، سيما بعد الانباء التي تحدثت عن تعرض ممثل الاتحادين شامل كامل المنتدب للاشراف على انتخابات الاتحاد التي كان من المقرر اجراؤها الاحد 20 نيسان الحالي، للتهديد من قبل جهات مجهولة، ما ادى الى مغادرته العراق.

غير أن الامين العام المساعد في الاتحاد المنحل كامل زغير أكد في هذا السياق ان اتفاقا كان قد جرى مع ممثل الاتحادين الاسيوي والدولي شامل كامل على تأجيل انتخابات الاتحاد لتزامن موعدها مع موعد الانتخابات التشريعية في البلاد، ضماناً لتحقق المشاركة الفاعلة فيها، ما افضى الى مغادرة كامل العراق يوم السبت 19 نيسان الحالي، بحسب قوله.

وكانت محكمة (كاس) الدولية التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اصدرت قراراً بحل الاتحاد العراقي المركزي للعبة بعد ثبوت تلاعب عدد من اعضائه بنتائج انتخابات هيئته الادارية التي جرت في حزيران عام 2010.
XS
SM
MD
LG