روابط للدخول

بلدروز: منطقة كسيرات تشكو تردي الخدمات


بالرغم من مرور أكثر من عقد على التغيير، إلا أن العديد من المناطق والأحياء في الكثير من مناطق محافظة ديالى تشكو الإهمال والتردي في مستوى الخدمات.

ويقول سكان في منطقة كسيرات القريبة من قضاء بلدروز (90 كم جنوب بعقوبة) المشاريع الخدمية في منطقتهم قليلة، فضلاً عن تردي الواقع الخدمي فيها، حيث ان قربها من مركز قضاء بلدروز لم يمنحها أي شيء او اهتمام يذكر، بالإضافة إلى شكاوى أخرى تحدث عنها عدد من ساكني المنطقة لإذاعة العراق الحر.

ويشير المواطن ادم مسلم ان المنطقة بحاجة الى تعبيد شوارعها الترابية بالاضافة الى حاجتها الماسة الى مشروع للمجاري . اما المواطن عبدالله البلدروزي فقال ان معاناة منطقة كسيرات تتفاقم خلال الايام والليالي الممطرة، حيث يجد الكثير من تلاميذ المدارس صعوبات كبيرة في التنقل والوصول الى مدارسهم بسبب تحول الشوراع الى مستنقعات من الوحل والطين، مضيفاً ان المنطقة بحاجة ماسة الى مدرسة تلم شتات التلاميذ.

ويؤكد قائم مقام بلدروز محمد معروف ان منطقة كسيرات شملت بمشروع للصرف الصحي قبل ثلاث سنوات، إلا انه لم يتم المباشرة بالعمل به حتى هذه اللحظة. وبين انه لا يمكن المباشرة بالمشاريع الأخرى ما لم يتم الانتهاء من مشاريع الماء والمجاري، مضيفا ان ادارة القضاء خصصت ضمن ميزانية تنمية الاقاليم لعام 2014 مدرسة لمنطقة كسيرات بالاضافة الى مشروعين احدهما للصرف الصحي والاخر لتعبيد شوارعها.

وتعاني اغلب أقضية ونواحي محافظة ديالى من تلكؤ في انجاز المشاريع، البعض يلقي باللائمة على الشركات والمقاولين، في حين يتهم آخرون مجلس المحافظة بالتقصير في أداء واجبه الرقابي، إلا ان عضو مجلس المحافظة عامر الكيلاني يقول ان المجلس يقوم بواجبه التشريعي والرقابي كما ينبغي.
ويأتي تصريح الكيلاني في وقت لايزال عدد من أعضاء المجلس معلقين عضويتهم منذ عدة أشهر احتجاجاً على اعادة تشكيل الحكومة المحلية.
XS
SM
MD
LG