روابط للدخول

أبدت مرشحات لانتخابات مجلس النواب المقبل عن النجف خشيتهن من تشتت اصوات الناخبين بسبب كثرة عدد المرشحين والمرشحات في المحافظة.
وعبّرت المرشحة على قائمة تيار الدولة العادلة الاكاديمية كواكب الفاضلي عن خشيتها من عدم قدرة الناخبين على حسن الاختيار، ما قد يشتت الاصوات، مطالبة بضرورة وضع ضوابط على من يرغب بالترشيح وتقنين تلك الاعداد التي وصفتها بـ"الهائلة" من قبل المفوضية.

تلك المخاوف التي قد تقلل من حظوظ النساء كثيراً لم تمنع اخريات من العمل بخطى حثيثة لتحقيق ما تصبوا اليه من دون التفكير ان الجهود التي تبذلها ستحقق الفوز ام لا، ومنهن المرشحة على قائمة الوفاء العراقية الحقوقية فائزة كاشف الغطاء التي بينت في حديث لاذاعة العراق الحر ان لديها اهدافاً عامة تسعى لتحقيقها في خدمة شرائح المجتمع، وخصوصاً ان المرأة غير مبالية بمشروع الفوز بمقعد في البرلمان.

وتبدي مرشحات اخريات تفاؤلاً كبيراً تجاه الفوز غير معوّلات على "الكوتا" النسائية، ومنهم المرشحة على قائمة إئتلاف دولة القانون نوال عبد الرضا التي ترى ان هناك رغبة كبيرة لدى الناخبين باعطاء اصواتهم لنساء، معللة الامر بان الرجال تسببوا لأولئك الناخبين بالاحباط.

الى ذلك يقول الباحث هاشم السياب ان هذه نظرة تفاؤلية لدى المرشحات ويمكن العمل عليها في دورات لاحقة، مشيراً الى ان حصة النساء لا تتعدى نسبة 25%.

جدير بالذكر ان 303 من المرشحين يتنافسون على شغل 12 مقعداً مخصصاً لمحافظة النجف في البرلمان المقبل، من بينهم 80 مرشحة يتوزعن على 18 كياناً، منها 11 ائتلافاً.
XS
SM
MD
LG