روابط للدخول

اعادة قرعة توزيع شقق حي الحسين السكني في البصرة


مجمّع حي الحسين السكني في البصرة

مجمّع حي الحسين السكني في البصرة

قال مسؤول حكومي في البصرة ان الحكومة المحلية أعادت إجراء قرعة توزيع شقق حي الحسين السكني بعد الكشف عن تزوير وتكرار اسماء في القرعة الاولى.

وحرمت اعادة القرعة عديدين من الحصول على الشقق التي كانت قد خصصت لهم فيما لم يتم شمول شريحة المعاقين بالقرعة. وقال المواطن ضياء صادق ان السكن هو استقرار للمواطن وهناك كثير من الناس يحتاجون للسكن وكان من المفترض ان يكون توزيع الشقق السكنية من واجبات المجالس البلدية لانها تعرف العائلات التي تحتاج للسكن. فيما قال المواطن علي عبد الرزاق انه قدم عن طريق الانترنت للحصول على شقة سكنية في مجمع الحسين السكني لأخيه وقد حصل بالفعل على الشقة من خلال القرعة التي اقامتها الحكومة المحلية.

الى ذلك قال رئيس تجمع الجنوب للمعاقين فاخر الصبيحاوي أن المعاقين في البصرة شريحة معدمة يصل عددها الى 48 ألف معاق عسكري ومدني لم تشملها قرعة توزيع الشقق وطالب الحكومة المحلية ان تراعي ظروف المعاقين الذين يحتاجون الى سكن.

من جهته قال محافظ البصرة ماجد النصراوي في حديث لاذاعة العراق الحر أن اعادة القرعة على شقق مجمع الحسين السكني وعددها 500 شقة كان بسبب حصول بعض الاخطاء، إذ وردت اسماء مكررة، فضلاً عن حصول أكثر من فرد في عائلة واحدة على شقة سكنية.
واضاف النصراوي أن الشقق تابعة لوزارة الاعمار والاسكان وقد قسمت الى عدة فئات وهي الشهداء والسجناء السياسيين وضحايا الارهاب و20% منها للمواطنين، مشيرا الى ان المشكلة الاولى كانت في اسماء المواطنين، إذ تم تشكيل لجنة من قبل وزير الاعمار والاسكان لاعادة قرعة شريحة المواطنين والتي نسبتها 20% من الشقق السكنية، مؤكداً ان القرعة اجريت بكل شفافية وامام انظار الجميع الا ان بعض المواطنين استاؤوا من اعادة القرعة.

يذكر أن عدد من المواطنين الذين ظهرت اسماؤهم في القرعة الاولى كانوا قد تظاهروا في آذار الماضي احتجاجاً على اعادة القرعة التي وصفوها بانها كانت نزيهة،فيما أكد النائب الاول لمحافظ البصرة ان القرعة لم تكن منصفة حيث ظهرت اسماء مكررة متوقعا حصول تزوير فيها ويتكون مجمع حي الحسين السكني من 42 عمارة بواقع 504 وحدة سكنية وهو عبارة عن مجمع سكني متكامل.
XS
SM
MD
LG