روابط للدخول

البصرة: أطباء أميركيون لتدريب الكوادر الطبية واجراء عمليات جراحية


محاضرة لطبيب أميركي في البصرة

محاضرة لطبيب أميركي في البصرة

استضافت دائرة صحة محافظة البصرة وفداً طبيا اميركياً لتدريب الكوادر الطبية العراقية واجراء عمليات جراحية في مجال جراحة الكسور للاطفال في مستشفى البصرة العام.
وياتي تنفيذ هذا النشاط الطبي بالتنسيق مع قسم التعليم الطبي المستمر بوزارة الصحة والهيئة الطبية الدولية، وبتمويل من وكالة التنمية الاميركية.

وذكر المتحدث بإسم الدائرة الدكتور قصي عبد اللطيف العيداني ان الفريق الطبي سيقوم بتدريب الاطباء العراقيين والكوادر الطبية باحدث المعلومات باختصاص جراحة الكسور، وبالاخص تبديل مفصل الركبة والجراحة الناظورية للركبة والاصابات الرياضية وتشوهات الولادية لقدم الطفل، وتشوهات الورك لدى الاطفال.
واشار الى ان مثل هذه العمليات تكلف المواطن مبالغ طائلة تصل الى اكثر من 30 الف دولار اميركي إذا تم إجراؤها خارج العراق، الا انها اجريت مجاناً في مستشفى البصرة العام، مبينا ان الفريق الطبي الاميركي كان قد زار البصرة اكثر من مرة، واجرى عمليات جراحية للاطفال كانت جميعها ناجحة، مؤكدا ان هناك تنسيقاً مع الجامعات في العالم للاستفادة من خبراتهم في مجال الجراحة والعمليات المعقدة.

من جهته قال الدكتور علي عبد الله اختصاصي جراحة العظام والكسور للاطفال والاستاذ في كلية طب البصرة ان وجود الاطباء الاميركيين في البصرة افاد المرضى البصريين كثيراً، كما افاد الكوادر الطبية ايضاً، إذ تم تلقي تدريبات على احدث الطرق في معالجة الكسور.
واضاف ان عدداً من اطباء البصرة زاروا الولايات المتحدة قبل عدة اشهر بقصد التدريب وبدعوة من الحكومة، وإنخرطوا في دورة استمرت ثلاثة اسابيع، مبينا ان زيارة الوفد الامريكي هي الثالثة للبصرة، وتم اجراء عدة عمليات كان من الصعب اجراؤها في العراق، مثل استئصال الاورام الخبيثة، وتبديل مفاصل الركبة، وخلع الورك الولادي، واشار الى وجود تطور كبير في هذه المجالات.

الى ذلك قال الدكتور الأميركي الزائر سكوت هافنجر، وهو طبيب جراحة الكسور للاطفال من ولاية كاليفورنيا، في حديث لاذاعة العراق الحر ان المشكلات الطبية في مجال الكسور لدى الاطفال لا تختلف عنها في الولايات المتحدة، الا ان ما وجدناه ان المرضى العراقيين لا يستشيرون الاطباء الا في وقت متأخر، بينما تحتاج اصابات الاطفال، سواء في تشوهات الورك او القدمين الى استشارة مبكرة، لان العلاج حينئذ لا يتطلب الا وضعاً مسانداً لبضعة اشهر، فيما لو تاخر العلاج سيتطلب عملية جراحية، واموالاً طائلة، فضلا عن ان نجاح العملية غير مضمون.
XS
SM
MD
LG