روابط للدخول

البابا يعرب عن حزنه لمقتل الراهب ويدعو لوقف العنف في سوريا


أعرب البابا فرنسيس الأربعاء عن حزنه الشديد جراء اغتيال رجل دين يسوعي هولندي في سوريا وجدد المناشدة بإنهاء العنف هناك.
القس فرانز فان دير لوخت (75 عاما) عاش في سوريا طوال عقود، وتعرض للضرب وقتل برصاص مسلحين مجهولين في مدينة حمص الاثنين.
وقال البابا فرنسيس في لقائه الأسبوعي مع الناس "عملية قتله الوحشية تملؤني بالألم العميق وجعلتني أفكر مرة أخرى في كثير من الناس الذين يعانون ويموتون في ذلك البلد المعذّب.. سوريا حبيبتي.. التي يحيق بها الصراع الدامي منذ فترة طويلة جداً..والذي يستمر في نشر الموت والدمار."
وأضاف بابا الفاتيكان "أطلب منكم وأدعوكم جميعاً إلى الانضمام إلى صلاتي من أجل السلام في سوريا والمنطقة.. وأبعث مناشدة قلق للمسؤولين في سوريا وللمجتمع الدولي: ألقوا سلاحهم وأوقفوا العنف.. لا لمزيد من الحرب.. لا لمزيد من الدمار."
وفي إعادة بث مقتطقات من الكلمة، أفادت رويترز بأن البابا فرنسيس دعا إلى احترام حقوق الإنسان في سوريا وتقديم المعونة الإنسانية لمن يحتاجونها.
XS
SM
MD
LG