روابط للدخول

عثمان: الوساطة الأميركية بين بغداد وأربيل لم تثمر شيئاً


Iraq - Mahmoud Othman, Arbil, undated

Iraq - Mahmoud Othman, Arbil, undated

قال النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان ان الوساطة الأميركية بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان لحلحلة الخلاف القائم حول حصة الاقليم من الموازنة العامة ومشكلة عائدات صادراته النفطية، لم تتوصل الى نتيجة تذكر بالرغم من تواصلها لـ 40 يوماً.
وذكر عثمان في حديث لاذاعة العراق الحر ان دور الولايات المتحدة في هذه الوساطة "غير حيادي لانها تصطف بجانب بغداد على حساب واربيل".

من جهته قال النائب عن كتلة دولة القانون عدنان الشحماني ان كتلته "تؤيد اي وساطة لحل الخلاف بين بغداد واربيل"، معتبرا ان "تحميل رئيس الحكومة نوري المالكي مسؤولية هذا الخلاف، هو بمثابة عذر يقدمه رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني طلباً للانفصال".

الى ذلك انتقد النائب عن القائمة العراقية كامل الدليمي "اعتماد طرفي الخلاف ببغداد واربيل على وساطات من الخارج"، مضيفاً القول ان "اي ازمة تمر في الداخل العراقي وتبحث عن وساطة من الخارج تدلل على عدم وجود سياسيين في العراق".

في هذا السياق يعتقد المحلل السياسي جاسم الموسوي ان "وقوف واشنطن الى جانب بغداد في تلك الوساطة فاجأ الكرد، وقال ان قيام دولة كردية أمر صعب خلال المرحلة الراهنة".

وكان بارزاني أكد في بيان سابق انه "في حال اليأس من الوساطة بين بغداد واربيل، سيضطر الإقليم الى الاعتماد على موارده الخاصة"، محمّلا "المالكي مسؤولية أي قطيعة يمكن أن تحدث". وكشف بارزاني عن وساطات تقوم بها واشنطن لحل الخلاف القائم بين بغداد واربيل حول حصة الاقليم من الموازنة الاتحادية، فضلا عن عائدات صادراته النفطية.
ويبدو ان الكرد لم يقتنعوا بما تقترحه هذه الوساطة لغاية الآن.
XS
SM
MD
LG