روابط للدخول

مع انطلاق الحملات الدعائية للمرشحين في الانتخابات البرلمانية تتجه الأنظار ويدور الحديث عن اهمية دور الإعلام في التغطية والمتابعة الحيادية والمهنية وتم التأكيد من قبل هيئة الاتصالات والإعلام وشبكة الإعلام العراقي على العمل بوثيقة الشرف المهنية التي أعلنت في انتخابات مجالس المحافظات والتي تؤكد على عدم الانزلاق الى التسقيط السياسي ومنح المرشحين فترات بث متساوية.

عضو هيئة الامناء في شبكة الإعلام العراقي مجاهد ابو الهيل اعتبر ان الوثيقة التي تم إعدادها سابقا في التغطية الحيادية للانتخابات تم استقاء بنودها من مواثيق دولية معمول بها لكن التنفيذ لم ترافقه عقوبات رادعة للمتجاوزين على بنود الوثيقة من الاعلامين او من وسائل الإعلام.

و يجد الصحفي سالم موسى ان هناك أهمية كبيرة لمثل هذه المواثيق التي تنظم العمل الاعلامي وتحتم على وسائل الاعلام الالتزام بضوابط الأداء الموضوعي معتقدا ان الصحفيين العراقيين لم يحصلوا على الخبرة الكافية للعمل بمهنية عالية في مجال الانتخابات.

ويرى استاذ الإعلام في جامعة بغداد الدكتور صفد حسام ان هناك فساد اعلامي وصفقات مشبوهة بين كتل سياسية ووسائل إعلام تعمل على التسقيط السياسي في فترات الدعاية الانتخابية وهو ما يتطلب من الإعلامي العراقي أن يضع أولويات شرف المهنة قبل كل المكاسب الحزبية او المادية.
XS
SM
MD
LG