روابط للدخول

آلالاف من الآشوريين يحيون عيد أكيتو وسط دهوك


مسيرة إحتفال آشورية بعيد أكيتو في دهوك

مسيرة إحتفال آشورية بعيد أكيتو في دهوك

إحتفالاً بقدوم رأس السنة البابلية الاشورية التي تصادف في الاول من نيسان والمعروفة باسم اعياد "اكيتو"، خرج الآلاف من الاشوريين اليوم في مسيرة استعراضية وسط مدينة دهوك، وهم يحملون الاعلام والرايات البنفسجية واللافتات التي تدعو الى ازالة التمييز الذي يمارس بحقهم، وترسيخ روح الاخاء بين اطياف العراق المختلفة.

ويقول أمين عام الحركة الديمقراطية الاشورية يونادم كنا الذي كان يتقدم المسيرة، انهم مازالوا يعانون من التمييز والاقصاء في العراق جراء التعصب الذي يتعرضون اليه، مضيفاً في حديث لاذاعة العراق الحر:
"نريد ان يكون لنا تمثيل في الرئاسات الثلاث في العراق كما نطالب باستحداث محافظة في سهل نينوى".

من جهته طالب عضو اللجنة المركزية للحركة الديمقراطية الاشورية نينب يوسف حكومة اقليم كردستان العراق بالتعامل مع الاشوريين على اساس انهم القومية الثانية في الاقليم، فضلاً عن عدم تهميش دورهم في الدولة العراقية، ورفع التجاوزات التي الحقت بمواطنيهم في المناطق التي يعيشون فيها وتعويض المتضررين منهم.
الى ذلك، هنأ الخوري اندريوس ميخائيل راعي كنيسة نهلة وعقرة الذي كان من ضمن المحتفلين، جميع المسيحيين والآشوريين بحلول هذه الذكرى بشكل خاص، وقال:
"نتمنى ان يعم السلام ويسود الاخاء بين كافة ابناء الشعب العراقي ويزول الغبن والتجاوزات التي تلحق بأبناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في العراق".

الاعلامي ماجد ايليا رئيس تحرير صحيفة عشتار العراقية الذي كان من ضمن السائرين في الموكب قال:
"الاحتفال بهذا العيد واجب قومي على جميع الاشوريين الالتزام به واحيائه، وهو تقليد سنوي جرت عليه العادة، ونتمنى ان يسود الحبة والسلام على جميع العراقيين".
يذكر ان الحركة الديمقراطية الاشورية دأبت على احياء عيد اكيتو في الاول من نيسان منذ سنوات، وذلك بتنظيم مسيرة يجتمع فيها الاشوريون من جميع انحاء العراق وتمر هذه المسيرة وسط مدينة دهوك، إحتفالاً بقدوم السنة البابلية التي بلغت هذا العام رقم 6764، بحسب التقويم الآشوري.

مزيد من التفاصيل في الفيديو:

XS
SM
MD
LG