روابط للدخول

نائبة: السياسة الاقتصادية للدولة العراقية خاطئة


اثار انخفاض سعر برميل النفط في الاسواق العالمية مخاوف مراقبين من ان يؤثر ذلك على استقرار اقتصاد العراق، وموازنته العامة التي تعتمد بشكل اساس على عائدات النفط.

وقالت عضوة لجنة الاقتصاد والاستثمار في مجلس النواب العراقي نورة السالم في حديثها لاذاعة العراق الحر"ان السياسة الاقتصادية للدولة العراقية خاطئة، وستجر الى زيادة في عجز الموازنة البالغ حاليا 6 بالمئة" محذرة في الوقت ذاته من احتمال "انهيار الاقتصاد العراقي نتيجة هذه السياسية".

غير ان مدير التخطيط والادارة المالية بوزارة المالية العراقية هلال الطعان قلل من أهمية هذه المخاوف مؤكدا "ان العراق قلل اعتماده على العائدات النفطية لدى تخطيط موازناته لاسيما بعد ان بدأت عجلة القطاعات الصناعية والزراعية تدور في الاتجاه الصحيح" لافتا الى أن" العجز في الموازنة تخميني وليس فعلي".

وكان احدث تقرير لصندوق النقد الدولي اشار الى ان العراق "مازال محافظا على استقرار الاقتصادي".

وعزا الخبير الاقتصادي عبد الرحمن المشهداني ذلك الى "استقرار معدل النمو وانخفاض مؤشرات التضخم، اضافة الى نشاط القطاعات التجارية والصناعية".

وكانت بيانات اولية لوزارة النفط العراقية أظهرت انخفاضأ في معدل صادرات النفط الى ما يتجاوز قليلا المليونين برميل يوميا نتيجة اعمال الصيانة وتوسعة حقول نفطية، اضافة الى تراجع صادرات خام كركوك نتيجة أعمال التخريب التي تعرضت لها انابيب النفط خلال اذار الحالي.
XS
SM
MD
LG