روابط للدخول

مصدر: السيسي يتقدم باستقالته من القوات المسلّحة


المشير عبدالفتاح السيسي

المشير عبدالفتاح السيسي

كشفت مصادر عسكرية أن القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع المصري المشير عبدالفتاح السيسي تقدم باستقالته اليوم خلال اجتماع المجلس الأعلى للقوات المسلحة، غير أن المصادر أكدت أنه لن يتم الإعلان عن الاستقالة رسميًا إﻻ عقب وصول الرئيس المستشار عدلي منصور إلى أرض الوطن بعد مشاركته في القمة العربية بالكويت.
جاء ذلك في وقت أكدت مصادر من داخل مبنى الإذاعة والتليفزيون بماسبيرو إنه يجري الاستعداد الآن لبث بيان جديد من القوات المسلحة يتضمن استقالة السيسي.

على صعيد الأوضاع الميدانية، أعلنت وزارة الصحة المصرية عن مقتل طالب، كما أفاد شهود عيان بإصابة العشرات اليوم، وذلك خلال الاشتباكات العنيفة التي تدور رحاها في محيط جامعة القاهرة بين قوات الأمن ومعارضين للحكم القضائي بإعدام جماعي لمئات من أنصار الأخوان المسلمين.
وقال شهود عيان لإذاعة العراق الحر إن "قوات الأمن أطلقت وابلا من قنابل الغاز وطلقات الخرطوش على المتظاهرين بميدان النهضة، وداخل الحرم الجامعي، وفي محيط مديرية أمن الجيزة".
وأعلنت مصادر أمنية إصابة ثلاثة مجندين بعد أن هاجمهم مجموعة من الطلاب، ورشقوهم بزجاجات المولوتوف الحارقة.

وكانت حشود من طلاب جامعة القاهرة قد توجهت في مسيرة لاختراق ميدان النهضة، تلبية لدعوة التحالف الداعم للإخوان، للتظاهر داخل الميادين الرئيسية تحت شعار "معا للخلاص"، والاعتصام إذا سمحت الظروف، ردا على تحويل أوراق 529 من أنصارهم إلى المفتي، تمهيدا لإعدامهم.

وتطور الموقف في جامعة الأزهر، إذ انسحب قوات الشرطة في مواجهة طالبات الأخوان، وتقدمت الطالبات إلى شارع مصطفى النحاس وقمن بقطع الطريق وأطلقن الألعاب النارية.
وفي جامعة الزقازيق بالشرقية، أعلنت مديرية الصحة عن سقوط 16 مصابا جراء الاشتباكات الدائرة داخل الحرم الجامعي بين الطلاب وقوات الأمن.
وهاجمت قوات الأمن طلاب جامعة الإسكندرية، واعتقلت 18 طالبا، وتخيم الآن حالة من الكر والفر بين الجانبين.

وكانت مصر قد شهدت منذ الساعات الأولى من صباح اليوم عمليات إرهابية مكثفة، إذ ألقى ملثمون قنبلة على قسم شرطة شبرا الخيمة، وهو ما أسفر عن تحطم الواجهة الأمامية لمبنى القسم، دون خسائر بشرية.
كما هاجم مجهولون سيارات مملوكة لقيادات شرطية، وأضرموا النيران فيها، ومن بينهم سيارة قائد قطاع الأمن المركزي بإدكو بالبحيرة، سيارة حكمدار أمن كفر الشيخ الأسبق اللواء محمود نيبر، وسيارة ضابط بإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الغربية.
وشهدت منطقة حلوان مساء أمس حالة من الذعر، عقب محاولة مسيرة لأنصار الأخوان الهجوم على سيارة ترحيلات، مستخدمين الخرطوش والألعاب النارية.

على صعيد آخر، قررت محكمة جنايات أمن الدولة العليا، والمنعقدة بأكاديمية الشرطة، تأجيل محاكمة 26 متهمًا في قضية "خلية مدينة نصر" المتهمون فيها بالتخطيط لارتكاب عمليات إرهابية ضد منشآت الدولة الحيوية، والدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى، إلى جلسة 31 مارس الجاري.
كما قررت محكمة الجنايات المنعقدة بأكاديمية الشرطة اليوم ، تأجيل قضية إعادة محاكمة رئيس الوزراء الأسبق الدكتور أحمد نظيف، ووزير الداخلية الأسبق اللواء حبيب العادلي، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "اللوحات المعدنية" إلى 28 أبريل المقبل، لفتح باب المرافعة من جديد.
يذكر أن النيابة قد اتهمت نظيف والعادلي بتربيح شركة أوتش الألمانية، وذلك بإسناد صفقة توريد اللوحات المعدنية الخاصة بأرقام المركبات بالأمر المباشر للشركة مقابل مبلغ 22 مليون يورو، أي ما يوازى 176 مليون جنيه مصري في ذلك الوقت.
XS
SM
MD
LG