روابط للدخول

النفط تفنّد ما ذكره تقرير "إيكونوميست" عن هدر الغاز


منشأة للغاز في كردستان العراق

منشأة للغاز في كردستان العراق

فنّدت وزارة النفط العراقية ما جاء في تقرير نشرته مجلة "إيكونومست" البريطانية من ان "العراق يهدر سنوياً 12 مليار متر مكعب من الغاز المصاحب لاستخراج النفط والطبيعي، وهو ما يعادل حاجة النمسا من الغاز سنويا".

وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في حديث لاذاعة العراق الحر ان هذا التقرير مبالغ فيه، وان العراق سبق له التعاقد مع شركات منها (شل) و(متسوبيشي)، من اجل استثمار الغاز المصاحب للنفط، مؤكداً ان العراق سيكون ضمن أهم مُصدّري الغاز في المنطقة عام 2018.

غير ان عضو لجنة النفط والطاقة بمجلس النواب قاسم محمد قال ان ماجاء في التقرير "حقيقة"، مؤكداً ان ما يهدر من الغاز الطبيعي في العراق اكثر بكثير مما اورده التقرير، وان العراق يهدر ملايين الدولارت بشكل يومي نتيجة عدم استثماره لهذا الغاز، حسب تعبيره.

الى ذلك، حمل الصحفي المتخصص بالشان النفطي عباس الغالبي وزارة النفط مسؤولية ما وصفه بـ"التضارب" بين البيانات الورادة في التقارير الاقتصادية الدولية، وتلك الواردة في تقارير الوزارة التي قال انها لطالما تفصح عن ارقام للانتاج النفطي تختلف عن ما تعلنه الشركات المنتجة، مشيراً الى ان مثل هذا الامر جعل مراقبين ومختصين في حيرة من أمرهم إزاء قضية من هو الأكثر دقة من تلك التقارير، على حد وصفه.

وكان العراق وقع مع ايران مؤخراً اتفاقية لاستيراد الغاز عبر أنبوب الى محطات توليد الكهرباء الحرارية.
XS
SM
MD
LG