روابط للدخول

ديالى: مسلحون يعلنون سيطرتهم على أجزاء من بهرز


قال إعلامي من سكنة ناحية بهرز بمحافظة ديالى ان 170 عائلة تركت منازلها بعد إعلان مسلحين سيطرتهم على أجزاء في المدينة، خوفاً من حدوث اشتباكات متبادلة بين المسلحين والقوات الأمنية.
واضاف الاعلامي رائد العزاوي في حديث لإذاعة العراق الحر ان القوات الامنية لاتزال على اطراف الناحية ولم تدخلها وانه لاتزال هناك اصوات اطلاق نار كثيف واشتباكات في بعض اجزاء المدينة، وان هناك قذائف هاون تسقط في بعض احياء مدينة بهرز بشكل عشوائي.

وكان مسلحون أعلنوا مساء امس (السبت) سيطرتهم على اجزاء من بهرز ( 5 كم جنوب بعقوبة) وقاموا بأطلاق تكبيرات عبر مآذن المساجد التي استولوا عليها بالاضافة الى مهاجمتهم بعض نقاط التفتيش في الناحية، فيما قامت القوات الامنية مدعومة بطيران الجيش بمحاصرتهم وبدات بالتقدم نحو المناطق التي يسيطرون عليها.

من جهته بين قائم مقام بعقوبة عبدالله الحيالي ان المسلحين سيطروا على الجانب الايمن من مدينة بهرز الذي يضم بساتين كثيفة وغابات، وانهم استغلوا البساتين الكثيفة حول مدينة بهرز واتخذوها ملجأ لهم، مضيفاً ان قوات الجيش بدات تتقدم بحذر نحو المنطقة التي يتواجد فيها المسلحون، خوفا من حدوث خسائر في صفوف المدنيين وقوات الجيش.

وذكر رئيس اللجنة الامنية في مجلس المحافظة صادق الحسيني ان المسلحين تكبّدوا خسائر كبيرة صباح اليوم، مشيراً الى مقتل 20 مسلحا خلال العمليات العسكرية التي تجري هناك، بالاضافة الى شنق ثلاثة مسلحين امام اهالي الناحية، وأكد ان الوضع الامني في بهرز الان تحت السيطرة، حسب قوله.

XS
SM
MD
LG