روابط للدخول

قوات المعارضة السورية تحاول السيطرة على معبر حدودي في اللاذقية


شهد ريف محافظة اللاذقية الشمالي اليوم الجمعة مواجهات بين القوات الحكومية السورية ومسلحي المعارضة ، الذين حققوا تقدماً كبيرة من خلال السيطرة على عدة بلدات ومواقع إستراتيجية.
وقال مصدر عسكري سوري أن وحدات من الجيش تصدت لمحاولات تسلل مجموعات مسلحة من الأراضي التركية والاعتداء على بعض المعابر الحدودية في ريف اللاذقية الشمالي وأوقعت في صفوفها 17 قتيلا من بينهم ما يسمى أمير جبهة النصرة في الريف الشمالي باللاذقية ودمرت عددا من السيارات المزودة برشاشات ثقيلة.
في الوقت الذي أعلنت بيانات للمعارضة السورية ان قواتها سيطرت على مخفري نبع المر و السمرا ، والقمة 45 المطلة على معبر كسب و تلة النسر عقب اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية وقوات الدفاع الوطني وسط استمرار الاشتباكات العنيفة في محيط مدينة كسب .
وأكدت البيانات ان الطيران الحربي السوري شن عدة غارات جوية على مناطق في بلدة سلمى ومحيط مدينة كسب، مخلفة 5 قتلى بينهم طفل بينما قتل 7 عناصر من القوات النظامية والمسلحين الموالين لها خلال الاشتباكات في محيط بلدة كسب.
وفي العاصمة دمشق وريفها أفادت مصادر معارضة، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، عن سقوط قتلى وجرحى بينهم أطفال في قصف من الطيران الحربي على مدينة قدسيا، كما طال القصف دوما وداريا والزبداني، و المليحة وسط اشتباكات في محيط ادارة الدفاع الجوي.
ومن جانب آخر, تحدثت مصادر معارضة عن قصف جوي بالبراميل المتفجرة على مناطق مساكن هنانو ودوار البريج والسكن الشبابي والشيخ نجار بحلب.
خليل حسين مراسل اذاعة العراق الحر في دمشق
XS
SM
MD
LG