روابط للدخول

بصريون يحتجون على اقالة مدير الوقف السني للجنوب


محتجون على اقامة مدير الوقف السني في المنطقة الجنوبية

محتجون على اقامة مدير الوقف السني في المنطقة الجنوبية

نظم رجال دين وشيوخ عشائر في محافظة البصرة وقفة في مسجد البصرة الكبير مساء الاربعاء احتجاجا على قرار اقالة مدير الوقف السني للمنطقة الجنوبية الدكتور عبدالكريم الخزرجي لاسباب غير معروفة كما قال محتجون.

وقال شيخ عشيرة بني خيكان كامل عبدالجليل نعمة أن قرار اعفاء الخزرجي عن ادارة الوقف السني غير صائب، لما عرف عن الخزرجي من خطاب معتدل يؤكد على وحدة الصف الوطني، مشدداً على بقائه في منصبه.

بينما قال الشيخ حيدر عبدالوهاب سوادي الخزرجي أن القرار الاقالة جاء في وقت غير مناسب، لأن الخزرجي هو صمام أمان المحافظة، وان استبعاده سيؤثر ليس على البصرة فحسب، وانما سيؤثر ايضا على البلد بأكمله.

الى ذلك قال الاستاذ في جامعة البصرة علي عبدالصمد في تصريح لاذاعة العراق الحر أن زمن الديكتاتورية قد ولى حين كان يقال المرء من وظيفته استناداً لأمر فردي، لافتاً الى أن مثل هذه القرارات ليست من صلاحية رئيس مجلس الوزراء، وأنما هي من صلاحية مجالس المحافظات ومجلس النواب العراقي.

وقال عبدالصمد أن هناك مصالح شخصية وراء قرار اقالة مدير الوقف السني للمنطقة الجنوبية.

واصدر المحتجون بياناً ناشدوا فيه رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي بالعدول عن قرار الاقالة ذلك لأن الخزرجي شخصية تدعو الى وحدة الصف الوطني، وعدم الفرقة، ونبذ الارهاب والطائفية والحفاظ على الخطاب المعتدل، الذي يجمع البصريين والعراقيين ولا يفرقهم، حسب نص البيان الذي دعا ايضا رئيس الوقف السني في العراق الدكتور محمود الصميدعي، ورئيس مجلس محافظة البصرة الدكتور خلف عبدالصمد، دعم المناشدة التي وجههوها الى رئيس مجلس الوزراء.

XS
SM
MD
LG