روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: التغيير تطالب بمنصب مستشار الاقليم للامن القومي


تقول صحيفة "هاولاتي" ان حركة التغيير ابلغت الحزب الديمقراطي الكردستاني انها تطالب بمنصب مستشار مجلس الامن القومي في الاقليم الذي يشغله الان مسرور بارزاني نجل رئيس الاقليم، واضافت الصحيفة ان الحزب الديمقر اطي في اخر جولة مباحثات له مع الحركة دعا الحركة الى التخلي عن مطالبها في وزارة الداخلية والقبول عوضا عن ذلك بمنصب مساعد رئيس الاقليم للشؤون العسكرية ونائب مستشار الامن القومي ووكيل وزارة الداخلية. ونقلت الصحيفة عن شمال عبد الوفا القيادي في الحركة قوله ان منسقق عام الحركة نوشيروان مصطفى ابلغ الحزب الديمقراطي بوضوح انهم اذا لم يمنحوا الحركة منصب وزير الداخلية فانهم لن يقبلوا باقل من مستشار الامن القومي او وزارة الموارد الطبيعية.

وفي خبر آخر تنقل الصحيفة عن رئيس الاقليم مسعود بارزاني قوله ان بغداد اذا لم ترد على المقترحات المقدمة من قبل الاقليم عن طريق الولايات المتحدة الى الحكومة العراقية لحل المشاكل بين الطرفين فان اقليم كردستان سينسحب من العملية السياسية. ونقلت الصحيفة عن فؤاد معصوم رئيس كتلة التحالف الكردستاني في البرلمان العراقي قوله ان جهودا مكثفة تبذل الان من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا اضافة الى اطراف عراقية اخرى من اجل معالجة المشاكل بين بغداد والاقليم ولكن بغداد لم تقبل بعد بمقترحات الاقليم. واضاف ان قسما من هذه المشاكل سوف ترحل ل الى الحكومة الجديدة ولكن يجب حل بعض المشاكل الحاسمة الان ومنها مسالة الرواتب.

وتبرز صحيفة "هولير" تفاصيل الاجتماع الذي جرى بين رئيس القليم وممثلي الكرد في بغداد يوم امس السبت حيث اتفق المجتمعون بالاجماع على عدم تمرير الموازنة العامة العراقية لسنة 2014 ما لم يجري تعديلها. كما تناول المجتمعون عدم ارسال الحكومة العراقية لحصة الاقليم من الميزانية وقطع رواتب الموظفين. واتفق المجتمعون ايضا على ضرورة ان تتبع الميزانية مبدأ التوافق الذي لم يراعِه مجلس الوزراء العراقي.

صحيفة "كوردستاني نوى" نقلت عن محافظ السليمانية بهروز محمد صالح قوله ان اعلان حلبجة محافظة يعتبر انتصار للكرد على الظلم والكوارث. واضاف ان حلبجة اعيد بنائها بجهود ابنائها وحكومة الاقليم وبتحويلها الى محافظة فانها ستنتقل الى مرحلة جديدة من التطور وان هذا التحول هو نموذج مصغر لانتصار الارادة الكردية وصمودها بوجه الكوارث والعقبات.


وتذكر صحيفة "ترافيك" ان استخدام اللغات المختلفة في كتابة لافتات وتابلوات المحلات والاسواق والعمارات والابنية الكبيرة وبشكل عشوائي باتت ظاهرة غيرعادية وان اللغة الكردية لا تستخدم احيانا في بعض هذه التابلوات رغم انها اللغة الرسمية لاقليم كردستان، واضافت الصحيفة ان هذه التابلوات باتت مشكلة لمدينة السليمانية كوتها تمثل واحدة من اهم المراكز السياحية في العراق والاقليم. ونقلت الصحيفة عن مدير سياحة السليمانية ئاراس احمد قوله ان المديرية تعتزم بالتعاون مع غرفة التجارة العمل على منع هذه الظاهرة وكذلك عدم السماح باستخدام اسماء مثل فندق دبي او الشارقة او غيرها.

XS
SM
MD
LG