روابط للدخول

اغلق ذوو احتياجات خاصة احد الشوارع الرئيسة في مدينة السليمانية احتجاجا على تأخر صرف منحهم الشهرية التي مضى على استحقاقها 72 يوما.

في الوقت ذاته نظمت مجموعة منهم اعتصاما امام احد مراكز صرف المنح في المدينة، وامهل المعتصمون الحكومة اسبوعا لحل هذه الازمة وإلاّ فانهم سيلجأوون الى تنظيم اعتصام اوسع.

وقال مسؤول منظمة هيوا لذوي الاحتياجات الخاصة آري محمد لاذاعة العراق الحر ان اي ازمة يمر بها الاقليم تكون هذه الشريحة اول المتضررين منها، مشيرا الى انهم سيستمرون في اعتصامهم لحين الاستجابة لجميع مطالبهم.

وقال احد المعتصمين ان الحكومة تصرف هذه المنحة وكأنها تتصدق علينا، حسب تعبيره، متسائلا "لا ادري لما تتقشف الحكومة في منحة ذوي الاحتياجات الخاصة فقط، لماذا لا تفعل ذلك مع الوزراء والبرلمانيين وذوي الدرجات الخاصة".

من جانب اخر دعا عضو برلمان اقليم كردستان هيوا سعيد الحكومة الى الاسراع في صرف منحة هذه الشريحة الاكثر مظلومية في المجتمع على حد وصفه.

وقال سعيد ان برلمان الاقليم مازال معطلا ولايمكنه اداء واجباته بالشكل المطلوب بسبب الخلافات السياسية والصراع على المناصب بين الاحزاب ليصبح هؤلاء الضحية.

يشار الى ان حكومة الاقليم خصصت مبلغا شهريا لذوي الاحتياجات الخاصة لايقل عن 150 الف دينار ولايزيد عن 250 الف دينار تبعا لدرجة الاعاقة ووعدت بزيادة هذه المنحة خلال هذا العام.

XS
SM
MD
LG