روابط للدخول

النجيفي يدعو الى جلسة طارئة لمناقشة الوضع في الانبار


النجيفي

النجيفي

اثار قرار رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي تحديد يوم الخميس (6آذار) لعقد جلسة استثنائية لمناقشة ألازمة محافظة الانبار، جدلا بين الكتل السياسية.

وأكد ائتلاف متحدون المقاطع للجلسات حضور جميع اعضائه جلسة الخميس. واشارت النائبة عن الائتلاف وصال سليم الى ضرورة عقد الجلسة، وان لا تتم المساومة عليها بالاضافة الى حضور القائد العام للقوات المسلحة لتوضيح الموقف بخصوص ما يجري في المحافظة، لاسيما في ظل الانباء المتضاربة.

الى ذلك استبعد النائب عن ائتلاف دولة القانون شاكر الدراجي حضور القائد العام للقوات المسلحة جلسة الخميس باعتبار ان قضية الانبار يجب ان لاتدخل ضمن الصراعات السياسية.

واوضح الدراجي ان حضور كتلته الى جلسة الخميس المقبل مرهون بأدراج قانون الموازنة على جدول عمل الجلسة الاستثنائية، مشيرا الى ان الكتلة اجتمعت وقررت عدم حضور اي جلسة للمجلس مالم يدرج قانون الموازنة العامة على جدول اعمالها.

في السياق ذاته اشارت النائبة عن التحالف الكردستاني فيان دخيل الى ان الدعوة لعقد جلسة طارئة جاءت في وقت متأخر، وكان على مجلس النواب عقدها قبل أكثر من شهرين، مشيرة الى ان الجلسة مهمة، وعلى جميع الكتل الحضور من اجل انهاء العمليات العسكرية التي راح ضحيتها الكثير من المدنيين والعسكريين.

الى ذلك استبعد المحلل السياسي اياد هاشم نجاح رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي "في تحقيق النصاب لمناقشة قضية الانبار وحضور رئيس مجلس الوزراء الجلسة لكي لا يقع في حرج امام خصومه السياسيين"، في وقت لم يستبعد "ان تشهد الجلسة مزايدات سياسية وانتخابية، وقد تكون سببا اخر لعدم حضور المالكي الى البرلمان".

وتشهد محافظة الانبار منذ كانون الاول من العام الماضي اشتباكات وقوات الامن والجيش ، وبعض مسلحي العشائر وبين جماعات مسلحة. وقد أدت العمليات الى نزوح العديد من الاسر الانبارية، فضلا عن وقوع عدد كبير من القتلى والجرحى من الطرفين .

XS
SM
MD
LG