روابط للدخول

طلب رئيس الوزراء نوري المالكي من وزارة الداخلية ازالة صوره وصور المسؤولين من الشوارع كافة وباسرع وقت ممكن.

يأتي ذلك في وقت اصبحت فيه شوارع بغداد ومدن المحافظات تعج بصور المسؤولين المنفردة او مع رئيس الوزراء في اطار الاستعداد للانتخابات التشريعية المقبلة.

وزارة الداخلية العراقية اكدت انها ستنفذ الاوامر الصادرة من مكتب رئيس الوزراء كونها جهة تنفيذية.

وأكد الناطق الرسمي باسم الوزارة العميد سعد معن لاذاعة العراق الحر ان الداخلية ستنسق مع الجهات ذات العلاقة لانزال جميع الصور.

الى ذلك وصف عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات محسن الموسوي قرار المالكي بانه خطوة في الاتجاه الصحيح، مشيرا الى ان هذا القرار سيدعم عمل المفوضية بملاحقة مخالفي قوانين وضوابط الدعاية الانتخابية.

الى ذلك دعا الكاتب الصحفي هافال زاخولي الى تطبيق القرار بصورة حقيقية، أي ان يشمل الجميع من غير استثناء، لانه يعد خطوة جيدة، مشيرا الى ان الموضوع لا يخلو من دعاية انتخابية مبكرة لرئيس الوزراء.

وقد سبق قرار رئيس الوزراء القاضي بانزال صوره وصور المسؤولين من الشوارع دعوة بعض الرموز الدينية في مقدمهم المرجع علي السيستاني وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بمطالبة اتباعهما بعدم تعليق صورهما في الشوارع والدوائر الرسمية لكن هذه المطالبات لم تطبق على ارض الواقع حتى الان.

XS
SM
MD
LG