روابط للدخول

"جاودير" الكردية: دعوة لإستخدام ورقة المياه لحسم خلافات أربيل مع بغداد


تنقل صحيفة "جاودير" عن الخبير في شؤون المياه محمد رسول قوله ان هناك حاجة الى تنظيم موارد الاقليم المائية كي يستطيع استخدامها بعد اعلان دولتهم المستقلة او في وقت حسم الخلافات مع بغداد كورقة ضغط على الحكومة العراقية لان حجب المياه في السدود عن مناطق وسط وجنوب العراق سوف يكون له اثر سلبي على موارد مياه الشرب والزراعة في هذه المناطق، واضاف رسول ان النظام السابق خلال مفاوضاته مع الحركة الكردية في عامي 1983 و 1991 اشترط ابقاء ادارة السدود بيد الحكومة المركزية واعتبر هذا بنداً رئيسيً بين بنود الاتفاق لادراكه باهمية المياه في اقليم كردستان.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان مئات العائلات الكردية هربت من المناطق المتنازع عليها خلال ثلاثة ايام من اشتعال القتال بين مسلحي داعش والقوات العسكرية العراقية، واضافت الصحيفة ان الوضع الامني في مناطق حمرين وسليمان بك والسعدية وقره تبه وغيرها من القرى التابعة لها ادى الى نزوح سريع للعوائل الكردية من هذه المناطق، ونقلت الصحيفة عن قائممقام قضاء خانقين محمد حسن قوله ان عدد العوائل الواصلة الى خانقين من هذه المناطق تجاوز الـ 300 عائلة.

صحيفة "روداو" كتبت ان حكومة اقليم كردستان اعلنت عن خفض نفقاتها في اطار برنامج التقشف التي تتبعه ولكي تتمكن من دفع رواتب الموظفين في الاقليم، ونقلت الصحيفة عن عماد احمد نائب رئيس حكومة الاقليم قوله ان حكومة الاقليم تحتاج شهريا الى 850 مليار دينار لدفع رواتب الموظفين, فيما اشارت الصحيفة الى ان حكومة الاقليم قررت ان تسلم واردات دوائر الكهرباء والصحة والمرور الى وزارة المالية في حكومة الاقليم بدلا من الاحتفاظ بها لنفسها بغية الاستفادة منها في تغطية رواتب الموظفين.

الى ذلك كتبت صحيفة "هولير" ان مجلس وزراء الاقليم عقد اجتماعاً امس (الاحد) حضره ممثلو اقليم كردستان في بغداد اضافة الى ممثلي الكتل البرلمانية في البرلمان الكردستاني وناقش موضوع الحصار الاقتصادي الي تفرضه بغداد على اقليم كردستان والموقف الواجب اتخاذه من اجل فك هذا الحصار. واضافت الصحيفة ان الاجتماع خرج بعدد من النقاط اولها ان اقليم كردستان جزء من العراق وانه ليس من العدل استخدام رواتب وقوت مواطني الاقليم كوسيلة ضغط عليه. وقرر المجتمعون اللجوء الى المرجعيات الدينية في النجف وكربلاء لحل المشكلة مع بغداد.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان الشروع في تسيير الرحلات الجوية بين مدن اقليم كردستان يحتاج الى موافقة بغداد. ونقلت الصحيفة عن هلو طالباني مدير شركة ستير كروب للطيران المدني قوله ان الشروع في تسيير هذه الرحلات الجوية قد وضع في برنامج شركته وان رحلات تجريبية غير رسمية اجريت في الفترة السابقة ولكن من اجل تنفيذ هذا البرنامج يجب الحصول على موافقة بغداد وسلطة الطيران المركزية اضافة الى موافقة وزارة المواصلات في الاقليم.

XS
SM
MD
LG