روابط للدخول

يد العون تمتدّ للمكفوفين عن طريق إذاعة العراق الحرّ


احمد كريم فاضل، رئيس جمعية الرافدين للكفيف في العراق أمام مقر الجمعية

احمد كريم فاضل، رئيس جمعية الرافدين للكفيف في العراق أمام مقر الجمعية

تستعرض هذه الحلقة من برنامج (نوافذ مفتوحة) رسالة صوتية طلب صاحبها نشر رقم هاتفه لكي يتصل به المحتاجون، وتبين لاحقاً ان المتصل هو أحمد كريم، رئيس جمعية الرافدين للكفيف العراقي الذي أخبرنا أن الاتصالات الهاتفية بطلبات المساعدات جاءت بالمئات بعد بث رقمه عبر أثير إذاعة العراق الحر.

رسائل نصية
المستمع صلاح وجها إلينا رسالة قد يشير فيها إلى إحدى الحلقات السابقة من "نوافذ مفتوحة" والتي تناولت تفاقم التحرش الجنسي الذي باتت تواجهه النساء من قبل بعض سائقي سيارات الأجرة في بغداد. ويقول إنه واجه حالة معاكسة، أي التحرش من قبل فتاة.
بالتأكيد هذه الحالات أيضاً موجودة، وسنحاول تسليط الضوء على هذه الظواهر في أحد برامج إذاعة العراق الحر.

رسائل أخرى أولت اهتماماً بأعياد مرت بنا مؤخراً. فمستمع لم يذكر اسمه ويتنهي رقم هاتفه بـ 833 كتب يقول: "في 14 شباط من كل عام وفي عيد الحب، حب الأم والأب والوطن وحب إنسان إلى إنسان آخر وحبي إلى إذاعة العراق الحر وجميع كادرها الورود أجذبتنا بصدقها وحياديتها المهنية العادلة بكل ما تقدّم لنا، ومبروك يوم الحب ويوم الإذاعة العالمي الذي أقرته منظمة اليونسكو". شكراً للمستمع المجهول، أر ربما تكون مستمعة، على هذه الكلمات الرقيقة التي ربطت بين عيد الحب المصادف 14 شباط ويوم الإذاعة العالمي الذي تحل ذكراه في 13 شباط.

رسائل صوتية
زاوية الرسائل الصوتية تضمنت رسالة مؤلمة من المستمعة جنان عبد الحسين التي تعتب علينا لعدم تقديم مشكلتها ورسائلها العديدة.وأشار البرنامج الى أن رسائل جنان قدمت عدة مرات من خلال البث اليومي وأعادت النوافذ المفتوحة رسالتها الصوتية حيث تشكو جنان وهي سيدة مطلقة ولديها أطفال ولكنها لا تملك مكانا للسكن.

رسالة صوتية أخرى وصلتنا من نجم كما قدم نفسه طالب بصير من جامعة ديالى. وأوصينا نجم أن يتواصل في الاستماع لأن الموضوع الرئيس لهذه الحلقة يخص مساعدة المكفوفين.


يد العون تمتدّ للمكفوفين عن طريق إذاعة العراق الحرّ

كفيف في ميسان

كفيف في ميسان

رسالة صوتية أذعناها مؤخراً اختلفت عن بقية الرسائل الصوتية بأن صاحبها طلب منا نشر رقم هاتفه لكي يتصل به المحتاجون.
إنه أحمد كريم، رئيس جمعية الرافدين للكفيف العراقي، وفرحت قلوبنا عندما سمعنا أن الاتصالات الهاتفية بطلبات المساعدات جاءت أحمد كريم بالمئات بعد بث رقمه عبر أثير إذاعة العراق الحر. مراسلنا في العمارة، سلام ظافر، ذهب يسأل من أحمد كريم عن المزيد.

وتواجه شرائح عدة من المجتمع مشاكل كثيرة بسبب قلة الدعم والمساعدات التي تقدم إلى المحتاجين لكن حجم هذه المشاكل يختلف من شريحة إلى أخرى وتتضاعف عند البعض مثل شريحة المكفوفين حيث صعوبة التنقل والبحث عن من يتمكن من مساعدتهم.

ويثني رئيس جمعية الرافدين للكفيف في العراق احمد كريم على جهود اذاعة العراق الحر، مؤكداً تلقي ما يفوق 400 اتصال من محافظات مختلفه بعد تسليط الضوء عبر برنامج نوافذ مفتوحه على هذه الشريحة. كما اشار كريم الى حصول موافقة وزارة البلديات على شمول شريحة المكفوفين بقطع الاراضي .

وتوجهت اذاعة العراق الحر الى منازل بعض الكفوفين في مدينة العمارة للاطلاع عن كثب على اوضاعهم الحياتيه والمعيشية والتي كانت بمجملها توجع القلب، وتحدث محمد هاشم عن هذا الأمر، ولم تختلف الحال كثيرا مع الكفيف ابو نور والذي بدا محبطا لعدم استجابة المسؤولين للنداءات التي يطلقونها بين الحين والاخر.
اما عائلات المكفوفين فلهم نصيبهم من المعاناة التي تتمثل بتوفير الرعاية لذويهم في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها.

XS
SM
MD
LG