روابط للدخول

البصرة: حملة تطوعية لنشر الوعي الصحي


حملة تلقيح ضد مرض شلل الاطفال في البصرة

حملة تلقيح ضد مرض شلل الاطفال في البصرة

قال مسؤول صحي في محافظة البصرة ان نسبة كبيرة من الوفيات بين الاطفال والنساء كانت بسبب قلة الوعي الصحي، فيما يتعلق بالرضاعة الطبيعية والفحص الذاتي للثدي واسهالات الاطفال.

وخلال تدشين مشروع اشراك ابناء المجتمع بالفعاليات الصحية، اكد الناطق باسم دائرة صحة محافظة البصرة الدكتور قصي عبداللطيف العيداني ان القطاع الصحي بحاجة الى نشر الوعي الصحي وجمع معلومات صحية عن المجتمع وخلق شراكة مجتمعية في الرعاية الصحية الاولية.
واضاف العديداني في حديث لاذاعة العراق الحر انه تم البدء بالمشروع منذ سنوات ووصل عدد المتطوعات الى 495 متطوعة تم توزيعهن على المراكز الصحية بعد تدريبهن على تقديم المشورة للمواطنين في مركز المحافظة، وفي الاقضية والنواحي، مؤكداً انه سيتم اشراك الذكور في دورات مستقبلية.
وكشف العيداني عن البدء خلال الفترة المقبلة بمتابعة المتسربين من اللقاحات الطبية التي قال انها تشكل سبباً رئيساً في الاصابة بالعديد من الامراض.

الى ذلك قالت المتطوعة مروة اسماعيل محمد أن التطوع للعمل الانساني يخدم المجتمع بصورة عامة، مشيرة الى انها تقوم وزميلاتها ببث الوعي الصحي لدى الاسر البصرية، ليس في مركز المحافظة وحسب، بل في جميع قصبات المحافظة واطرافها.
وقالت المتطوعة فضيلة عبدالجليل أنه من خلال العمل التطوعي تم التواصل مع العائلات البصرية التي استفادت كثيراً من الحملات التي قامت بها المتطوعات، وأكدت ان العديد من المفاهيم تغيرت لدى النساء حول اهمية الرضاعة الطبيعية والفحص الدوري وبعض الاجراءات التي تتخذها الام في حالة الشك باصابة احد ابنائها بمرض ما.

وقال الموظف الصحي نصير العامري أن المجتمع البصري فقير من ناحية الوعي الصحي، وأن مثل هذه الحملات يمكنها ان تساعد الاسر صحياً، مشيراً الى ان المتطوعات لا يتقاضين اجوراً مقابل عملهن الذي عدّه نقلة نوعية في دائرة صحة البصرة.

XS
SM
MD
LG