روابط للدخول

حركة نزوح كبيرة بسبب الخوف من هجوم قوات النظام السوري على يبرود


اعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم الجمعة ان العمليات العسكرية التي بدأتها قوات النظام السوري في جبال القلمون بين دمشق والحدود اللبنانية تسببت في نزوح أكثر من الفين وسبعمئة لاجئ.
وكانت المفوضية حذرت من حدوث عمليات نزوح كبيرة بسبب الحشود العسكرية لقوات النظام قرب بلدة يبرود التي تسيطر عليها قوات المعارضة.
وقالت المتحدثة باسم المفوضية مليسا فليمنغ للصحفيين في جنيف ان ما بين خمسمئة وستمئة عائلة وصلت بالفعل الى بلدة عرسال اللبنانية هربا من الهجوم الوشيك على يبرود. وان المفوضية تتوقع حركة نزوح واسعة عبر الحدود مع تصاعد العمليات العسكرية.
XS
SM
MD
LG