روابط للدخول

باكستان وأذربيجان في قائمة داعمي العراق بمواجهة الارهاب


وزير خارجية أذربيجان غلمار مامادياروف (يسار) يتحدث في مؤتمر صحفي ببغداد مع نظيره العراقي هوشيار زيباري.

وزير خارجية أذربيجان غلمار مامادياروف (يسار) يتحدث في مؤتمر صحفي ببغداد مع نظيره العراقي هوشيار زيباري.

يتواصل الدعم الدولي الذي حظيت به الحكومة العراقية في الاشهر الاخيرة، على خلفية تصعيد الجماعات المسلحة في الانبار مواجهتها مع القوات الامنية. وقد انضمت ايران وباكستان واخيرا اذربيجان الى قائمة الدول التي تعرض خدماتها لمساعدة العراق الذي يعد احدى اهم واجهات الحرب ضد الجماعات المتطرفة.

ويدعو رئيس المركز الجمهوري للدراسات الامنية معتز محي العراق استثمار هذه العروض للاستفادة من خبرات تلك الدول في مكافحة الارهاب، وحتى الجريمة التقليدية، فضلاً عن استثمار التكنولوجيا الامنية الحديثة المستخدمة في تلك الدول ونقلها للعراق من خلال اتفاقات أمنية.

ويجد عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب حاكم الزاملي ان العراق وبخبرته المتراكمة منذ عشر سنوات في مكافحة الارهاب اصبح من اهم الدول المتخصصة في هذا المجال، لكنه يقول ان هذا الأمر لا يمنع تبادل الخبرات والمعلومات مع تلك الدول، فضلاً عن الاستفادة من عروض التسليح التي تقدمها بما يخدم مصلحة قوات الامن العراقية.

الحكومة العراقية وجدت في تلك الدعوات خطوة جيدة وان جاءت متأخرة الا انها تمثل دعما مهما لها في حربها ضد الارهاب. ويؤكد المتحدث باسم وزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد العميد سعد معن ان العراق لديه انفتاح امني على اغلب دول العالم من اجل تبادل المعلومات، حين بات العراق اليوم يملك خبرة متراكمة في مكافحة الجماعات المسلحة والجرائم التقليدية.

وكانت اطراف عديدة اعلنت دعمها للحكومة العراقية في عملياتها العسكرية الاخيرة في مدن محافظة الانبار لمحاربة ما يعرف بتنظيم داعش، منها الولايات المتحدة وبريطانيا وايران وتركيا واذربيجان وباكستان، فضلاً عن مجلس الامن الدولي.

XS
SM
MD
LG