روابط للدخول

منطقة الحكيم: قريبة من بعقوبة، بعيدة عن الحضارة


منطقة الحكيم في ت2 2013 - ديالى

منطقة الحكيم في ت2 2013 - ديالى

قبل فترة تلقى برنامج عين ثالثة شكوى من سكنة منطقة الحكيم في محافظة ديالى تتعلق باوضاع سيئة في منطقتهم ودعوا البرنامج الى زيارة المكان والاطلاع على احواله.
وبالفعل سارع مراسل الاذاعة في بعقوبة سامي عياش الى زيارة منطقة الحكيم وارسل تقريرا نكاد نشم من خلاله رائحة المياه الاسنة والبرك والمستنقعات ونكاد نسمع من خلاله اصوات الحشرات التي تعيش على القاذورات.
منطقة الحكيم في ديالى ليس فيها مدرسة ولا مركز صحي ولا شارع معبد ولا حتى حاوية للنفايات.. ليس فيها غير اشخاص يعيشون كيفما اتفق ولا يعتمدون على احد غير انفسهم... ويبدو ان حضارة القرن الحادي والعشرين لم تصل بعد الى منطقة الحكيم:


منطقة الحكيم في ت2 2013 - ديالى

منطقة الحكيم في ت2 2013 - ديالى

​"بناءا على شكوى تقدم بها احد المواطنين حول تردي الواقع الخدمي في منطقة الحكيم التي لا تبعد عن مركز بعقوبة سوى اربعة كيلومترات، توجهت عين ثالثة لتسلط الضوء على معاناة الاهالي هناك، فما ان تدخل منطقة الحكيم ستلاحظ الشوارع غير المعبدة والمياه الاسنة التي تكون بركا ومستنقعات وذلك لانعدام شبكات الصرف الصحي، بالاضافة الى مشكلات اخرى.

المواطنة ام حواء قالت ان المنطقة تعاني من عدم تنفيذ اي مشروع خدمي على مدى اعوام، مبينة ان الشوارع لا تزال غير معبدة وتتحول الى برك مائية ومستنقعات من الوحل خلال الايام الممطرة، كما قالت انه لا توجد اي خدمات بلدية فيما يخص توفير حاويات للنفايات او غير ذلك.

عزيز صاحب وهو احد اهالي الحكيم قال ان تعداد منطقة الحكيم يبلغ حوالي 1500 نسمة، وان اغلب الساكنين هم من الكسبة والذين يعملون بمهن حرة، مضيفا ان المنطقة تعاني من عدم وجود شبكة كهربائية حديثة او محولات تستطيع استيعاب التزايد المستمر في عدد السكان مشيرا الى ان الاهالي يعتمدون على انفسهم في اصلاح الاعطاب التي تصيب الشبكة الكهربائية.

ويقول الحاج بشير ناصر ان زيارات المسؤولين لمنطقة الحكيم لم تثمر عن شيء وان قائمقام بعقوبة قد زار المنطقة قبل شهر تقريبا الا ان الاهالي لم يلمسوا تحسنا في الواقع الخدمي بعد الزيارة مبينا ان الخرائط تتضمن وجود مركز صحي ومسجد ومركز للشرطة الا انه لم يتحقق اي منها حتى اللحظة حسب قوله.

وتشكو منطقة الحكيم كذلك من عدم وجود مركز صحي.
المواطن ياسر سلام قال انه في حال حدوث حالة مرضية طارئة خلال الليل فإن المريض يظل حتى الصباح في بيته ليتمكن بعد ذلك من الوصول الى اقرب مركز صحي يبعد عن المنطقة 4 كيلومترات، مضيفا ان المنطقة تفتقر الى مدرسة تلم شتات الاطفال والشباب الذين توزعوا على المدارس المجاورة.

وتنتشر حول منطقة الحكيم منازل تم تشييدها دون الحصول على موافقات رسمية ويسكنها في الغالب اناس مستواهم دون خط الفقر.
المواطن جبار ياسين قال انه يسكن على اطراف منطقة الحكيم في بيت متكون من غرفة واحدة وحمام، حيث شيده على ارض تعود ملكيتها لبلديات ديالى، مبينا انه لايملك وظيفة حكومية وانه يعمل بالمهن والاعمال الحرة ليكسب قوت عائلته المتكونة من اربعة افراد .

وتنتشر حول المنازل مستنقعات مائية تلقي على الساكنين بالامراض والاوبئة ، المواطن محمد خالد قال وبتهكم ان اهالي الجنوب يصطادون السمك من الاهوار التي توفر لهم ثروة سمكية".

XS
SM
MD
LG