روابط للدخول

النقد الدولي: موازنة العراق معرضة للتأثر بانخفاض سعر النفط


مقر صندوق النقد الدولي في وشانطن

مقر صندوق النقد الدولي في وشانطن

اكد رئيس بعثة صندوق النقد الدولي الى العراق كارلو سدراليفيتش ان موازنة العراق لعام 2014 معرضة بشكل متزايد للتأثر بهبوط سعر النفط، مشيرا الى ان الحكومة قد تواجه صعوبة في تمويل خطط ميزانية هذا العام، بسبب مؤشرات انخفاض اسعار النفط عالميا.

غير ان الخبير المالي، المستشار في وزارة المالية هلال الطعان يؤكد ان الموازنة العامة للعراق لاتعتمد فقط على سعر النفط وانما على وفرة انتاجه ايضا، مشيرا الى ان العراق يصدر اكثر مما هو مقرر في الموازنة ما يعني عدم وجود مشكلة في تمويل موازنة 2014.

بينما يرى عضو اللجنة المالية في مجلس النواب النائب هيثم الجبوري ان هناك قلقا حقيقيا ازاء موازنة عام 2014، التي اعدت على اساس تصدير اكثر من ثلاثة ملايين برميل نفط يوميا، في حين ان ما يتم تصديره حاليا هو ميلونان واربعمائة الف برميل يوميا.
واشار الجبوري الى وجود قلق بشأن اسعار النفط، إذ قدرت عائدات الموازنة على اساس 90 دولارا للبرميل الواحد وهو سعر مرتفع لأن اي اضطرابات قد تحدث بامكانها ان تؤثر في السعر وبالتالي تتسبب في مشكلة للموازنة.

الى ذلك انتقد الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان الاعتماد على عائدات النفط لتمويل الموازنة واهمال قطاعات اخرى كالصناعة والزراعة والسياحة، مؤكدا ان عدة ظروف تؤثر في اسعار النفط وتتسبب في تذبذبها كالظروف السياسية والاقتصادية والامنية.

XS
SM
MD
LG