روابط للدخول

الأمطار الغزيرة تُغرِق العديد من المناطق في أربيل


شوارع غارقة بمياه الأمطار في أربيل

شوارع غارقة بمياه الأمطار في أربيل

تسببت الامطار الغزيرة التي شهدتها مدينة اربيل منذ مساء الاثنين وحتى صباح الثلاثاء، في اغراق بعض الشوارع والمحلات التجارية والمنازل السكنية في مركز المدينة والحاق اضرار بممتلكات المواطنين.

وتشير ارقام دائرة الانواء الجوية الى ان نسبة الامطار المتساقطة على اربيل بلغت نحو 51 ملم، في وقت اعلنت وزارة التربية بحكومة اقليم كردستان العراق انها خوّلت المدراء العامين في مدن الاقليم بتعطيل الدوام الرسمي للمدارس "ان اقتضت الضرورة، حفاظا على ارواح الطلبة والتدريسيين".

ويقول المواطن حسام الدين، صاحب اسواق تقع بالقرب من بناية مجلس الوزراء في حكومة اقليم كردستان، وهي المنطقة التي شهدت ارتفاعاً كبيراً في مناسيب المياه:
"الامطار تسببت بحدوث فيضان في المنطقة اذ دخلت المياه الى المحل واتلفت اغلب محتوياته، في كل سنة يحدث الفيضان، ولكن هذا العام منسوب المياه اعلى من الاعوام السابقة".

واشار المواطن اللبناني عبدالله حرب، صاحب مطعم في اربيل الى ان المياه وصلت الى مستويات عالية في مطعه، مضيفا "حتى الفنادق القريبة تضررت، وهناك اضرار كبيرة من جراء مياه الامطار".

وعزا المواطن حسين علي سبب ارتفاع مناسيب مياه الامطار في شوارع اربيل الى "رداءة شبكات الصرف الصحي في بعض الاحياء وبالاخص في المدينة القديمة".

الى ذلك اعلن مدير اعلام محافظة اربيل حمزة حامد ان "الاجهزة المعنية في الحكومة تتابع الوضع عن كثب وهي تحاول مساعدة المناطق التي تعرضت للفيضانات"، مؤكدا "عدم تسجيل اية حالة وفاة نتيجة الفيضان".

XS
SM
MD
LG