روابط للدخول

ناقش مجلس محافظة بغداد مشاريع الخدمات والبنى التحتية في العاصمة بغداد ضمن خطة تنمية الاقاليم لعام 2014 والبالغة قيمتها اكثر من تريليون مليار دينار.

واوضح رئيس مجلس محافظة بغداد رياض العضاض ان موازنة تنمية الاقاليم لعام 2014 توزعت بين مشاريع الادارة المحلية 23 مليارا، و 50 مليارا لتمويل مشاريع ماء بغداد، و 31 مليارا لتمويل مشاريع المجاري، فيما خصصت لمشاريع البلديات 110 مليارات والطرق الريفية والاستراتيجية 50 مليارا و25 مليارا للكهرباء والنقل ملياران و50 مليار للمعدات والاليات.

ولفت العضاض الى ان تخصيصات موازنة تنمية الاقاليم لهذا العام توجهت بنسب اكبر نحو تمويل مشاريع الصرف الصحي وتصريف مياه الامطار في مناطق اطراف ومركز العاصمة، تلافياً لازمة غرق الازقة والاحياء والقرى والنواحي في المواسم الرطبة.

من جهته انتقد رئيس هيئة الخدمات في مجلس محافظة بغداد علي جاسم الحميداوي قلة التخصيصات المالية المرصودة لامانة بغداد ضمن موازنة تنمية الاقاليم لعام 2014، التي بلغت نحو 400 مليار دينار، موضحا ان مشاريع الامانة المستمرة منها والمعروضة أمام الشركات المنفذة في قطاع المجاري، تحتاج الى ضعف ذلك الرقم من التمويل، مفيداً بان العاصمة تشكو حاجة ماسة لتطوير وصيانة شبكات المجاري والطرق المتضررة والتالفة بفعل طفح المجاري وسيول الامطار.

الى ذلك لفت رئيس لجنة التخطيط الاستراتيجي في مجلس محافظة بغداد نزار السلطان الى ان موازنة تنمية الاقاليم لعام 2014 لم تكن ملبية لطموحات التخطيط الاستراتيجي وخطط التمية المستدامة وتجاوز مظاهر المشاريع الترقيعية المكلفة اقتصاديا واجتماعيا، مشيرا الى ان محافظة بغداد طالبت الحكومة الاتحادية بنحو ثلاثة تريليونات دينار ضمن موازنة 2014 الا ان الرد جاء بانفاق نحو 1900 مليار دينار، توزعت بين 400 مليار لامانة بغداد و 1000 مليار لمشاريع المحافظة واوضح السلطان ان تلك الاموال بمجموعها لاتكفي لسد العجز الكبير لاستحداث مشاريع خدمية لبغداد التي تضم نحو ربع سكان العاصمة وفيها نهضة عمرانية ونمو سكاني لم يراع خدميا منذ عقد من الزمن.

XS
SM
MD
LG