روابط للدخول

اجراءات لمفوضية الانتخابات للحد من التلاعب والتزوير


مفوضية الانتخابات تعلن من اربيل آليات عمل جديدة

مفوضية الانتخابات تعلن من اربيل آليات عمل جديدة

اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق انها بصدد استخدام الية جديدة في الانتخابات المقبلة لمجلس النواب العراقي، ومجالس محافظات اقليم كردستان العراق، للحد من التزوير او حشو الصناديق، او التصويت المتكرر والتصويت بالانابة.

جاء هذا الاعلان على هامش القرعة التسلسلية التي جرت في اربيل للكيانات السياسية المشاركة في انتخابات مجالس محافظات اقليم كردستان.

وقال رئيس مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق سربست اميدي في حديث لاذاعة العراق الحر ان "المفوضية اتخذت اجراءات واليات جديدة تختلف عن الانتخابات السابقة، ومنها استخدام البطاقة الذكية، التي وصلت الوجبة الاولى منها وستوزع على الناخبين بهدف الحد من التزوير وحشو الصناديق والتصويت المتكرر".

وقال اميدي "ان الشحنة الاولى من هذه البطاقات قد وصلت وعددهها 4 مليون و700 الف بطاقة اغلبها مخصصة للمحافظات الجنوبية"، مضيفا ان "على جميع الناخبين مراجعة مراكز التسجيل لغرض استلام البطاقات لانه لن يسمح في يوم الانتخابات لاحد التصويت دون ان يحمل هذه البطاقة".

واكد رئيس مجلس المفوضية استكمال جميع الاستعدادات لاستلام قوائم المرشحين من الكيانات السياسية، مستبعدا "وجود مشاكل بسبب الوضع الامني المتدهور في محافظة الانبار".

وبخصوص عمليات خزن المواد والاجراءات اللوجستية للعملية الانتخابية في محافظة الانبار قال رئيس مجلس المفوضية "ان هناك خططا بديلة، وفي كل الانتخابات لدينا مناطق ساخنة ولدينا بعض خطط الطوارىء".

وفي معرض الاجابة عن سؤال حول الميزانية المخصصة لاجراء انتخابات مجلس النواب العراقي قال اميدي "لدينا عدد من الموازنات التي نعمل عليها، والنقطة المهمة في هذه الموازنات هو تخصيص مبالغ لمشروع التصويت والتحقق الالكتروني التي تبلغ كلفته 260 مليون دولار".

وفي ما يتعلق بانتخابات مجالس محافظات اقليم كردستان اعلن عضو مجلس المفوضين قاسم الدراجي المشرف على انتخابات مجالس محافظات الاقليم ان مرشحي 18 كيانا سيتنافسون على المقاعد العامة، وكذلك الخاصة بالمكونات الاخرى من التركمان والمسيحيين والارمن".

واكد الدراجي ان المفوضية انهت جميع الاستعدادات لاجراء انتخابات محافظات كردستان، مضيفا ان سبعة كيانات ستتنافس على المقاعد العامة بينها ائتلاف واحد، وخمسة كيانات من المكون التركماني تتنافس على المقاعد المخصصة لهم بالكوتا واربعة كيانات تتنافس على مقاعد المكون المسيحي وكيانان للارمن".

XS
SM
MD
LG