روابط للدخول

البصرة: مؤتمر لبحث اسباب تعثر تنفيذ المشاريع


عقدت حكومة البصرة المحلية مؤتمرا دعت اليه ممثلي شركات ورجال اعمال ومقاولين وذلك سعيا منها لمكافحة الفساد في المشاريع التي تنفذ في المحافظة ولتسريع العمل في المشاريع المتعثرة.

وتباينت آراء المشاركين في المؤتمر الذي عقد مسار السبت حول امكانية حلول جذرية للعراقيل التي تتسبب في تعثر تنفيذ المشاريع في المحافظة فمنهم من رأى خطوة الحكومة المحلية جدية وقادرة على تذليل المصاعب، فيما شكك آخرون في اماكنية تحقق ذلك.

وقال مدير شركة "موارد البصرة" عبد الجليل حسن لفتة "ان أصحاب الشركات المحلية بحاجة الى لقاءات مباشرة مع المسؤولين في الحكومة المحلية من اجل تذليل المصاعب التي تعترض طريق المشاريع التي ينفذونها".

فيما اشار مدير شركة "مجموعة الباسقات" حسن صالح جاسم الى "ان المؤتمر حاول التفريق بين الشركات الحقيقية والوهمية"، مضيفا "ان المؤتمر خطوة جريئة من الحكومة المحلية في سبيل تطوير العمل في البصرة".

الى ذلك قال مدير شركة "الزبير" سعد مزبان "ان الحكومة المحلية القت الكرة في ملعب الشركات المستفيدة والمواطن من اجل مكافحة الفساد الذي استشرى في كثير من مؤسسات الدولة"، مضيفا "انه لا يمكن بناء دولة بوجود الفساد، لذا فان للمواطن دور كبير في المتابعة وايصال المعلومة للجهات المسؤولة".

بينما اقترح مدير شركة "بركات الغيث" عقيل عبد الله كاظم ان يكون هناك تمثيل لاصحاب الشركات في الحكومة المحلية من اجل وضع الحلول السريعة للمشاكل التي تعترضهم فضلا عن مراقبة المشاريع المنفذة.

الى ذلك أكد محافظ البصرة ماجد النصراوي في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر "أن الحكومة المحلية تعاقدت مع شركة هيل انترناشيونال الامريكية المختصة بادارة المشاريع لمساعدة المقاول العراقي في تنفيذ مشاريعه"، موضحا أن "وجود شركة هيل لايقصي الشركات المحلية أنما ستكون عامل مساعد لها، إذ أن المشكلة الرئيسة في مشاريع البصرة هي عدم وجود جهة مختصة عليا تشرف على التصاميم".

يذكر ان حكومة البصرة المحلية كانت قد اعلنت في وقت سابق عن وجود عدد من الشركات الوهمية فضلا عن مشاريع متعثرة تتسبب في اضرار كبيرة، وفي اهدار المال العام، منها مشاريع في مركز المحافظة بمنطقة القبلة، ومشروع المجاري لقضاء القرنة شمال البصرة.

XS
SM
MD
LG