روابط للدخول

حملة توعية للتعريف ببطاقة الناخب الألكترونية


جهاز قراءة بطاقة الناخب الألكترونية في أحد مراكز الإقتراع بالسليمانية.

جهاز قراءة بطاقة الناخب الألكترونية في أحد مراكز الإقتراع بالسليمانية.

اطلقت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق حملة اعلامية لتوعية المواطنين بآلية توزيع بطاقة الناخب الالكترونية، والمتمثلة بالتسجيل والتحقق الكترونياً.
ويؤكد المتحدث باسم المفوضية صفاء الموسوي لأذاعة العراق الحر ان بأمكان المواطنين استلام بطاقاتهم الالكترونية منتصف شهر كانون الثاني، والتي من دونها لن يتمكن الناخب من الادلاء بصوته.
من جهتها تذكر عضوة مجلس النواب جنان بريسم ان البطاقات الألكترونية تحمل سمات أمنية، تحصنها من التزوير او التلاعب، مشددة على ضرورة تطبيق "احدث المعايير الفنية" في الإنتخابات البرلمانية المقبلة.

ويقول المواطن جبار كامل ان استحداث البطاقة الاكترونية سيجعل سير عملية الاقتراع اكثر سلاسة، كما انه سيفوت الفرصة على المزورين او المتلاعبين في اوراق الاقتراع.

يشار الى ان قانون الانتخابات مر بأشواط من الجدل والخلافات السياسية، قبل ان يصوت عليه مجلس النواب بالاغلبية في اواخر العام الماضي، وبحسب مفوضية الانتخابات فانه تم تسجيل 129 كياناً سياسياً جديداً سيشارك في الانتخابات المقبلة.

XS
SM
MD
LG