روابط للدخول

تعاني المناطق القديمة ذات الكثافة السكانية العالية في محافظة البصرة، مثل خمسة ميل، والكزيزة ،والحيانية، والبصرة، من نقص واضح في الخدمات المقدمة لسكانها بالتزامن مع تلكؤ في المشاريع التي تنفذها شركات محلية واجنبية لتحسين الخدمات فيها.

ويقول المواطن أحمد صالح ان الشركات التي استقدمتها الحكومة المحلية لإعادة بناء البنى التحتية لم تكن بالمستوى المطلوب، وهي تعمل بكفاءة متدنية جداً تشعر المواطن أن لا حل لمشاكل منطقته.
ويتساءل صالح عن أسباب التلكوء والتقاطع في تنفيذ المشاريع حيث تقوم شركة بتبليط شارع وفي وقت آخر تقوم اخرى بحفره من جديد لمد كيبل او انشاء شبكة مجاري.

من جهته يشير التدريسي في جامعة البصرة الدكتور هلال العطية الى ان الرقابة على المشاريع والحرص على تنفيذها كفيل بحل كثير من المشاكل الخدمية التي تعاني منها المحافظة.
واضاف العطية ان ظاهرة اهدار الاموال بدت واضحة في المشاريع التي تنفذ في البصرة دون ان يكون هناك اي نتيجة، منوها الى ان الشركات تبحث عن المال ولا تفكر بالجودة وهذا يظهر جلياً في جميع مشاريع البصرة.

الى ذلك يؤكد النائب الاول لمحافظ البصرة محمد طاهر التميمي لاذاعة العراق الحر حصول تلكوء في عدد من المشاريع التي تنفذ في المحافظة، ومنها مشاريع المجاري بمنطقة الخمسة ميل وحطين في المعقل، مشيرا الى ان الحكومة المحلية اتخذت اجراءات رادعة لتلك الشركات، بعد أن يتم توقيع تعهد من قبل الشركة باكمال مشاريعها في مدة زمنية محددة وخلاف ذلك سيتم سحب العمل منها وفقاً للقانون.

XS
SM
MD
LG